اخبار محليةالرئيسية

الحريري سمع كلاماً قاسياً

الحريري تبلّغ أنّ المسألة لا تُحَلّ على طريقة تبويس اللحى

علمت “الأخبار” ان رئيس الحكومة ​سعد الحريري​ سمع كلاما قاسيا وحازماً بأن “تداعيات ما حصل بين رئيس مجلس النواب ​نبيه بري​ و​الرئيس ميشال عون​ لن تنحصر بعلاقة الرئيسين وحسب.

وفي سياق متصل علِمت صحيفة “الجمهورية”، أنّ رئيس الحكومة ​سعد الحريري​، تواصل هاتفيّاً بعد خروجه من قصر بعبدا أمس، مع وزير المال ​علي حسن خليل​، مُبدياً رغبته في معالجة الأزمة الّتي اندلعت عقب الكلام الأخير لوزير الخارجية ​جبران باسيل​ والّذي تناول فيه رئيس مجلس النواب ​نبيه بري​، ولملمة الموضوع وتبريد الأجواء لما فيه خدمة البلد واستقراره”.

وأوضحت المعلومات،أنّ “نبرة الحديث خلال المحادثة الهاتفية كانت عالية بعض الشيء، حيث أُبلغ الحريري فيها، أنّ “لا أحد يُصغّر هذه المسألة، أو ما جرى، فالمسألة ليست صغيرة بل كبيرة جدّاً، ولا تُحَلّ على طريقة تبويس اللحى، وبداية الحلحلة هي في تقديم باسيل اعتذاراً علنيّاً مباشراً من اللبنانيين”.

وأشارت المعلومات إلى أنّه “بعد مضيّ فترة قصيرة على هذا الإتصال، أوفد الحريري مدير مكتبه ​نادر الحريري​ للقاء خليل، الّذي أكّد التمسّك بالإعتذار قبل كلّ شيء، وأسمعه ايضاً كلاماً عالي النبرة والمضمون مفادُه أنّ “لا أحد يعتقد أنّ هناك إمكانيةً في البلد لقيام ثنائيات، أو لتجاوزنا، ومن يعتقد بوجود ذلك فهو مخطئ كثيراً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
error: Content is protected !!