مجتمع ومنوعات

آخر كلمات ريم بنا قبل الرحيل..ماذا قالت؟

لا تخافوا هذا الجسد كقميص رث.. لا يدوم

تداول نشطاء منشورًا للفنانة الفلسطينية ريم بنا، كتبته في حسابها الرسمي على الفيسبوك، في اذار الجاري، وتحدثت فيه عن الموت، قبل أن تفارقنا اليوم بعد صراع مع مرض السرطان.

 

وكتبت بنا: “بالأمس كنت أحاول تخفيف وطأة هذه المعاناة القاسية على أولادي، فكان عليّ أن أخترع سيناريو، فقلت: “لا تخافوا هذا الجسد كقميص رث.. لا يدوم”.

 

وتابعت: “حين أخلعه، سأهرب خلسة من بين الورد المسجى في الصندوق، وأترك الجنازة “وخراريف العزاء” عن الطبخ وأوجاع المفاصل والزكام، مراقبة الأخريات الداخلات، والروائح المحتقنة”.

 

“سأجري كغزالة إلى بيتي، سأطهو وجبة عشاء طيبة، سأرتب البيت وأشعل الشموع، وانتظر عودتكم في الشرفة كالعادة”.. هكذا تخيلت ريم بنا حياتها بعد الموت.

 

وذكرت بنا في منشورها: “أجلس مع فنجان المريمية، أرقب مرج ابن عامر، وأقول هذه الحياة جميلة.. والموت كالتاريخ فصل مزيف”.

 

وعلق متابعون، على صفحتها في الفيسبوك، بعد إعلان خبر وفاتها فجر السبت: “لروحك الرحمة والسلام والطمأنينة، الله يرحمك، رح تضلي بالذاكرة دائمًا.. كنتي روح كتير حلوة ومميزة، الله يرحمك.. أنتِ خالدة”.

 

يذكر أن ريم بنا رحلت اليوم السبت، عن عمر يناهز 52 سنة، بعد صراع مع مرض السرطان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!