اخبار محليةالرئيسية

هؤلاء سيفوزون في صيدا ــ جزين؟

تحت عنوان “المقاعد المسيحيّة في صيدا ــ جزين حسمها الوطني الحرّ” كتب حسن سلامة في صحيفة “الديار”: “من الواضح، ان طبيعة العلاقة السيئة بين التيار الوطني الحر وحركة “امل” وصعوبة الاتفاق الانتخابي بين “التيار” و”القوات” اللبنانية يضاف الى ذلك التنافس على الحصص بين رئيس تيار المستقبل سعد الحريري والوزير جبران باسيل، تعطي صورة مسبقة عن طبيعة التحالفات التي ستتظهر في الاسابيع الثلاثة او الاربعة المقبلة في دائرة صيدا – جزين، وبالتالي تؤشر الى ما تنتظره هذه الدائرة من معركة ساخنة بين الاطراف والقوى السياسية التي ستتنافس هناك.

وبحسب الواقع الشعبي، فان عدد الناخبين يصل الى 125 الف ناخب وعدد المقترعين ينتظر ان يكون بين 70 و75 الف مقترع، وعدد النواب هو خمسة اثنان من السنة في صيدا ومارونيان وكاثوليكي في جزين، فيما عدد الناخبين المسلمين يزيد عن 75 الفا (اكثرمن 52 الف سني و20 الف شيعي، بينما المسيحيون يصلون الى حوالى 50 الفا، بينهم حوالى 35 الف ماروني وعشرة الاف كاثوليكي، وحوالى الفين من الارثوذكس.

اما طبيعة اللوائح، فلم تتبلور حتى الآن، لكن ما هو واضح انّ لائحة سيشكلها رئيس التنظيم الشعبي الناصري د. أسامة سعد مع المرشح ابراهيم عازار، ويرجح ان ينضمّ اليها مرشح ثالث من الكاثوليك ما زال اسمه غير واضح بانتظار استكمال الاتصالات التي يقوم بها كلّ من سعد وعازار بالتشاور مع الثنائي الشيعي.

وفي المعلومات انّ المقاعد المسيحية في الدائرة حسمت لصالح التيار الوطني الحرّ مقابل حسم المقعدين السنيين لصالح تيار المستقبل وهما النائبة بهية الحريري والرئيس فؤاد السنيورة، وبذلك تنتفي كلّ الخلافات بين التيار الوطني الحر والمستقبل في دائرة صيدا – جزين.

لذلك، فالسؤال الآخر، ما هي التوقعات والترجيحات لنتائج دائرة صيدا -جزين؟

وفق ترجيحات مصادر على اطلاع على طبيعة الحضور الشعبي طائفيا وسياسياً، فان لائحة سعد – عازار ستحصد في الحد الادنى مقعدين في الدائرة احدهما سني واخر ماروني، واما اذا حصل تحالف اوسع بدعم من الثنائي الشيعي فلن يستبعد ان تتمكن هذه اللائحة من حصد ثلاثة مقاعد.

اما “تيار المستقبل” فاذا شكل لائحة موحدة فهو يرجح ان يفوز بمقعدين سني وكاثوليكي على اعتبار ان الصوت السني في صيدا الذي يناصر «المستقبل» قد يتمكن من الوصول الى حاصل انتخابي للفوز بمقعدين، اذا عملت ماكينته بدقة لتوزيع الصوت التفضيلي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
error: Content is protected !!