الرئيسيةرياضة

إنجاز رياضي غير مسبوق لبلدية الغبيري

في إنجاز غير مسبوق في بطولات لبنان في لعبة كرة الصالات التي انطلقت في لبنان رسمياً في العام 2004، حقق فريق بلدية الغبيري دون 18 سنة بطولة لبنان بعد موسم طويل خاض خلاله 15 مباراة من دون أن يتلقى أي خسارة، وتوّج جهوده مواصلاً السير في طريق التفوّق إثر فوزه في المباراة الثالثة ضمن سلسلة النهائي التي جمعته مع فريق الشويفات بنتيجة 8 ـ 0، الشوط الأول (2 ـ 0).

جرت المباراة على ملعب السد أمام جمهور كبير تقدّمه في المنصة الرئيسية نائب رئيس الاتحاد اللبناني لكرة القدم ريمون سمعان ورئيس بلدية الغبيري معن الخليل ونائبه أحمد الخنسا ورئيس نادي بلدية الغبيري ماهر سليم وعدد من إداريي نادي الشويفات وأعضاء مجلس بلدية الغبيري والمحاضر الدولي حسين ديب.

حفلت المجريات الفنية بالإثارة والاستعراض مع تسجيل أهداف ملعوبة، شهد الشوط الأول تبادلاً في السيطرة وشنّ الهجمات، فنجح لاعبو الغبيري، حيث أخفق ضيوفهم، وفي الشوط الثاني فرض أصحاب الأرض هيمنتهم على المستطيل الخشبي فكانوا كخلية نحلٍ في نشاطهم وحركتهم وتحرّكاتهم ما أدّى إلى انهيار الصفوف “الشويفاتية” تدريجياً لترتفع النتيجة إلى 8 ـ 0 بمعدل هدف كل ثلاث دقائق. وفي ضوء استسلام الضيوف لواقع النتيجة القاسية ارتدّ رجال محمد اللحام إلى الخلف، وفي آخر خمس دقائق أشرك اللحام عدداً من لاعبيه الناشئين الواعدين، لتطلق حكم اللقاء ريم الشامي صافرة النهائية معلنة وقف مجزرة الأهداف، وكان قد ساعدها في القيادة الحكم فادي لطّوف والمسجّل الياس الحداد.

بعد المباراة سلّم نائب رئيس الاتحاد ريمون سمعان الكأس إلى قائد فريق الغبيري حسين حمية وسط فرحة جنونية للاعبي الفريق الذين احتفلوا على أرض الملعب مع رئيس وأعضاء المجلس البلدي، وتمّ توزيع البقلاوة والقمصان الخاصة بالبطولة المستحقّة لأبطال لبنان تحت 18 سنة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!