رياضة

يوفنتوس بطلاً للكأس برباعية نظيفة

واصل يوفنتوس هيمنته المحلية بإحرازه لقب مسابقة كأس إيطاليا للمرة الرابعة على التوالي والثالثة عشرة في تاريخه (رقم قياسي)، وذلك بفوزه الكبير على غريمه ميلان 4-0 أمس في المباراة النهائية التي احتضنها الملعب الأولمبي في روما.

ويدين يوفنتوس بتتويجه، الى المدافع المغربي مهدي بنعطية الذي سجّل ثنائية في مباراة حسمها فريق «السيدة العجوز» في غضون أقل من 10 دقائق بعد خطأين قاتلين لحارس ميلان.

وبعد شوط أول أقل من عادي بالنسبة ليوفنتوس الذي اضطر حارسه وقائده جانلويجي بوفون الى التدخل في أكثر من مناسبة لانقاذ الموقف، انقلبت الأمور لصالح رجال المدرب ماسيميليانو اليغري بين الدقيقتين 56 و61.

وافتتح بنعطية التسجيل بكرة رأسية (56)، ثم ارتكب الحارس جانلويجي دوناروما خطأه الأول وسمح للبرازيلي دوغلاس كوستا في اضافة الثاني (61)، وسرعان ما أخطأ مجدداً وأهدى المدافع المغربي هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث (64).

وكأن ما تسبب به دوناروما لم يكن كافياً بالنسبة لفريق المدرب جينارو غاتوزو، حتى يساهم ايضاً المهاجم الكرواتي نيكولا كالينيتش بتعميق جراح فريقه من خلال إهداء يوفنتوس هدف رابع بتحويله كرة قادمة من ركلة ركنية في شباك حارسه (76).

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!