اخبار محليةالرئيسية

البستاني: سأكون إلى جانب العهد في محاربة الفساد

أطالب بحصة للشوف من أموال مؤتمر "سيدر"... والأولوية في برنامجي هي لتأمين البطاقة الصحية الموحدة وضمان الشيخوخة وتطبيق الطب الوقائي

أكد المرشح عن المقعد الماروني في الشوف الدكتور فريد البستاني أنه مرشح مستقلّ داعم للعهد، وحليف مقرّب من التيار الوطني الحر، وهو فخور بذلك وسينضمّ إلى التكتل، ونضاله اقتصادي وإنمائي من أجل تحسين مستوى المعيشة في الشوف.

وأعلن البستاني في حديث ضمن برنامج “الدائرة 16” على “الجديد” أنه رجل حوار ولا يحب التهجّم على أحد لأنه يريد الوصول إلى تحقيق الأهداف التي من أجلها وعلى اساسها تقدّم بترشيحه.

وشدّد البستاني على أنه يرفض رفضاً مطلقاً أن يستمرّ النواب السابقون وعائلاتهم في قبض رواتبهم ومخصصاتهم فيما 38 في المئة من الشعب يعانون من الفقر.

وطالب البستاني برؤية اقتصادية شاملة، خصوصاً بعد أن تخطى الدين الـ 86 مليار دولار، مؤكداً أنّ العهد أعلن الحرب على الفساد وهو سيكون إلى جانبه في هذا الإطار.

وتساءل الدكتور البستاني عن العودة إلى الجبل التي يجب أن تكون إدارية واقتصادية، مثنياً على المصالحة التي تمّت ومؤكداً ضرورة متابعتها، معرباً عن استياء أبناء الشوف من غياب الإنماء… حيث لا طرقات ولا مياه ولا فرص عمل… ومطالباً بحصة للشوف من أموال مؤتمر “سيدر”.

وأعلن البستاني انّ الأولوية في برنامجه هي تأمين البطاقة الصحية الموحدة وضمان الشيخوخة وتطبيق الطب الوقائي.

وأكد البستاني توجهه نحو 46 في المئة من الشوفيين الذين يعتبرون مستقلين لتأييده وداعياً إلى التصويت بكثافة في 6 أيار المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!