اخبار محليةالرئيسية

ذبيان: الجيش السوري يحقق إنجازات كبيرة والغوطة تتحرّر من الإرهاب

المجموعات الإرهابية تؤكد عقليتها الدموية وتستهدف المدنيين الآمنين انتقاماً لخسائرها الميدانية الكبيرة

اعتبر رئيس تيار ​صرخة وطن​ ​جهاد ذبيان​ أنه “على وقع الإنجازات الميدانية التي يحرزها أبطال ​الجيش السوري​ تلجأ التنظيمات ​الإرهابية والدول الراعية للإرهاب الى الفبركات الإعلامية والشائعات، من أجل التعمية على الخسائر التي تُمنى بها، فتزعم استخدام الجيش السوري للأسلحة المحرّمة دولياً، في وقت يواصل المسلحون منع المواطنين من مغادرة ​الغوطة الشرقية​، وسط صمت ما يسمّى بالمجتمع الدولي عن هذه الجريمة الإنسانية التي يرتكبها الإرهابيون”.

ورأى ذبيان “أنّ القذائف التي أطلقتها المجموعات الإرهابية مستهدفة المدنيين الآمنين من أبناء ​الشعب السوري​ تؤكد مجدّداًً على العقلية الدموية التي تحكم هذه المجموعات الساعية للانتقام بعد خسائرها الميدانية الكبيرة، لا سيما بعد تراجعها تحت وطأة ضربات الجيش السوري في الغوطة الشرقية، والتي باتت في طريقها نحو التحرّر من رجس الإرهاب بشكل كامل”.

ولفت ذبيان الى أنّ “التظاهرات التي خرجت قبل أيام مطالبة المسلحين بالخروج من مناطق الغوطة الشرقية، تؤكد رفض الشعب السوري لسيطرة التنظيمات الإرهابية المسلحة التي دمّرت المدن والمناطق السورية، وسفكت الدماء تحت ستار ثورة مزعومة لا وجود لها من الأساس، لأنّ الثورة الحقيقية تقودها رموز وطنية ومن أجل أهداف تصبّ في خدمة الوطن والمواطن، وليست بهدف القتل والدمار”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!