اخبار محليةالرئيسية

البستاني يواصل جولاته في الشوف… وارتياح شعبي لأفكاره ولطرحه الإنمائي

من الضروري والملحّ وضع خطة سريعة للنهوض السياحي والزراعي بالمنطقة... ولا بدّ من التركيز على التوجيه العلمي للطلاب

واصل المرشح عن المقعد الماروني في ​الشوف​ الدكتور فريد البستاني جولاته الانتخابية، حيث زار بلدات مزرعة الضهر والمطلة و​الرميلة​، والتقى عدداً من المواطنين واستمع إلى مشاكلهم وهمومهم وحاجاتهم.

والتقى البستاني رئيس بلدة مزرعة الضهر المحامي حسيب عيد وعدد من أعضاء المجلس البلدي والأهالي واطلع على أوضاعهم. وحيا “الجهود التي تقوم بها البلدية خصوصاً لتطبيقها اللامركزية في موضوع ​النفايات​، وتأمين ​الكهرباء​ 24 ساعة على 24 من خلال مولدات خاصة تعتمد على العدادات في كلّ المنازل وبأسعار في متناول الأهالي، وهذا مثال ناجح لاعتماد اللامركزية في القرى”.

وشدد البستاني على دعم مشروع بناء الكنيسة في البلدة، مشيراً الى “انّ المعالم الدينية هي سمة أساسية في بناء الوطن”. وأكد التواصل مع أبناء المنطقة من خلال الزيارات للإبقاء على نبض التواصل”.

وزار البستاني بلدة المطلة، والتقى رئيس بلديتها أرنست عيد وعدداً من أعضاء المجلس البلدي والمختار فارس عيد وحشد من الأهالي، الذين شدّدوا على “ضرورة إنماء المنطقة التي تحتاج الى تعاون مختلف الإدارات في هذا المجال، وخصوصاً على صعيد النفايات”.

وشدّد البستاني على “ضرورة تأمين متطلبات الحياة للمواطن، كي يبقى في أرضه”، واعداً بـ”التركيز على قطاعات تعتبر مهمة للشوف، ومنها ​القطاع الزراعي​ والقطاع السياحي”، مشيراً الى “أهمية التوجيه العلمي للطلاب لتأمين مستقبلهم والمثابرة في خدمة الوطن”.

واختتم البستاني جولته بزيارة ​بلدة الرميلة​ الساحلية، والتقى رئيس بلديتها جورج الخوري والمخاتير ومواطنين، حيث تمّ التشديد على أهمية موقع بلدة الرميلة كمنطقة سياحية بامتياز، لكنها تشكو من الإهمال السياحي”، مستغرباً “هذا الإهمال خصوصاً أنّ الرميلة لديها منتجعات بحرية تضاهي منتجعات قبرص وتركيا”، مؤكداً “اهمية وضع خطة سريعة للنهوض السياحي في هذه المنطقة”.

وطالب رئيس البلدية المرشح البستاني بتكثيف زياراته إلى الرميلة لتحقيق المزيد من التعاون نظراً للأفكار المتجدّدة التي يؤمن بها، ولطرحه الإنمائي المتجدّد الذي يؤدّي الى تحقيق الأهداف المرجوة”.

 

وكان البستاني، زار البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي ووضعه في الأجواء الاقتصادية والاجتماعية والحياتية في منطقة الشوف من خلال الجولات التي قام ويقوم بها واللقاءات التي عقدها مع بعض رؤساء البلديات والمخاتير والمواطنين. وشكر البستاني جهود البطريرك الراعي على هذا الصعيد، مثنياً على العظة الاقتصادية التي ألقاها خلال القداس الذي ترأسه في ​بكركي​ وشارك فيه البستاني.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!