اخبار محليةالرئيسية

“الوطني الحر”: مواقف جعجع أصبحت غبّ الطلب

رأى التيار “الوطني الحر”، في بيان، أن “مواقف رئيس القوات سمير جعجع أصبحت غبّ الطلب وحسب ما يطلبه المستمعون، فمرّة يصح التشريع بالنسبة اليه كما في ٢٠١٤-٢٠١٦، ليعود إلى نغمة لا يصح ببند واحد في ال٢٠٢٣، ثم يعود ويوافق على التشريع بـ١٢٠ بنداً في اواخر الـ٢٠٢٣ وكل ذلك في ظل الفراغ الرئاسي، وساعة يصح الحوار في الـ٢٠١٤ ويشارك فيه، ليعود لا يصح في ال ٢٠٢٤ لأنه يصبح عرفاً”.

ولفت التيار، الى أن “النتيجة هي تمديد الفراغ بالرهان على قلب موازين من الخارج وهذا لن يحصل”، معتبراً أن “هو لا يريد التفاهم، ولا يريد المواجهة، وكل ما يريده هو انتظار الخارج على حساب الداخل اللبناني وحاجاته”.

وكانت قد اشارت الدائرة الإعلامية في حزب “القوات اللبنانية”، الى انه “النائب جبران باسيل حاول ويحاول إعلامه تسخيف التحذير من العرف الذي يسعى الثنائي الحزبي الشيعي إلى تكريسه، وقد اعتبر ان المسألة غير مهمة وتندرج في إطار الشكليات ويمكن الاتفاق بأنها ليست سابقة، وخطورة هذا المنطق يكمن في انه ينطوي على تبسيط ما بعده تبسيط كون مجرّد تلبية جميع الكتل الدعوة إلى حوار برئاسة رئيس مجلس النواب تتحول الى سابقة، والتساهل اليوم يقود إلى تساهل غداً، ولم تتدحرج أوضاع البلاد سوى بسبب هذا التساهل مع فريق يُمعن في قضم الدولة”.

وأضافت “إذا كان النائب باسيل يريد ان يتموضع رئاسيا مع الثنائي الحزبي الشيعي فمن حقه، ولكن ليس على حساب الدستور والموقع الوطني للرئاسة الأولى”.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى