بيئة

السعودي: معمل النفايات في صيدا بحاجة الى مطمر صحي

المعمل يأخذ نفايات من صيدا وبلديات صيدا الزهراني وعين الحلوة بما مجموعه تقريبا 250 طناً

أعلن رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي ضمن برنامج “لبنان بعيون جنوبية ” عبر اذاعة الشرق انه “من المعروف أنه كأي معمل لمعالجة النفايات يحتاج معمل صيدا الى ان يكون هناك مطمر صحي بجانبه وهذا غير متوافر وبنفس الوقت كل محاولات تأمين مطمر او ارسال العوادم الى مطامر مقترحة في محيط صيدا كانت تواجه بـ” الوشوشات ” والضغوطات والعرقلة لأسباب سياسية بامتياز . هذا السبب هو الذي جعل جبل العوادم يتكوم خلف المعمل وحاليا تتم معالجة العوادم المتراكمة بخلطها مع الحجر في كسارات لتنتج مادة بدون رائحة ومفيدة لبعض أشغال الردم .انما الحل الجذري يبقى في ايجاد مطامر صحية للعوادم “.

اضاف” “للتذكير فإن بلدية صيدا تقدمت قبل حوالي العام باقتراح لحل مشكلة العوادم هذه بانشاء مطمر صحي صغير في المنطقة المردومة من بركة الحاجز المائي المحاذية للمعمل ، وتم تعطيل هذا الأمر من خلال تلقي البلدية تهديدات بمنع تنفيذ هذا المطمر والتلويح بتحطيم الشاحنات والآليات”.

وقال : “انا شخصياً تلقيت حينها نصائح بالتريث لكن النتيحة بعد سنة تقريبا اننا لا زلنا نعالج بطريقة الكسارات . وانا لا زلت عند موقفي ان المهم هو التخلص من جبل العوادم بأسرع ما يمكن وانا حاضر لحل المشكلة اذا اعطوني الضوء الأخضر والتصميم جاهز”.

وعن مصادر الروائح قال السعودي : “لها اربعة اسباب احدها المعمل، والبركة الموجودة التي كان يصب فيها مجرور عين زيتون وتم تحويله، ومشكلة البركة ستعالج قريبا بعد ان صدر مرسوم في مجلس الوزراء بردمها عن طريق هيئة العليا للاغاثة وتحت اشراف خطيب وعلمي، والمصدر الثالث الدباغات نحن بصدد حل مشكلتها ، والمصدر الرابع محطة التكرير التي تصب فيها مجاري اكثر من 60 بلدة وقرية الى جانب صيدا وعين الحلوة”.

وعن القدرة الاستيعابية للمعمل قال : “المعمل يأخذ نفايات من صيدا وبلديات صيدا الزهراني وعين الحلوة بما مجموعه تقريبا 250 طناً . والمعمل كي يشتغل بطريقة اقتصادية صحيحة يحتاج الى ما يتراوح بين 350 و400 طن علماً ان قدرة المعمل على المعالجة هي تقريبا 600 طن بناء لرأي الخبير البيئي الذي قام بدراسة واقع وامكانيات المعمل . بالمقابل نحن منذ سنة ونصف ناخذ نفايات من بيروت بمعدل 219 طناً باليوم تقريبا . ومنذ ان تفاقمت مشكلة العوادم طلبنا من بيروت ان يرسلوا النفايات بدون عوادم . كما ان نفايات منطقة جزين وقراها ترسل الى صيدا”.

وبالنسبة لمن يطالب البلدية بوقف نفايات بيروت قال: “انا ارفض ان يقول احدهم “شو دخلنا ببيروت” هذه عاصمة بلدنا وانا كصيداوي افتخر اني ساعدت مدينة بيروت عاصمتنا وعاصمة العرب وعيب ان اقول لماذا ناخذ من بيروت فبيروت ليست تل ابيب وانما هي عاصمة بلدنا لبنان . وطالما قادرون ان نساعد مدينة بيروت سنساعدها واقول اننا قادرون ، والمشكلة هي في العوادم ، والحل هو بالتخلص من العوادم”.

وخلص السعودي للقول: “اتوجه بالشكر لمعالي الوزير الخطيب وسعادة المحافظ ولسعادة النائب السيدة بهية الحريري وسيادة العميد شحادة فجميعهم يتواصلون ويعملون على معالجة المشكلة ، وادعو سعادة النائب الدكتور اسامة لينضم الى الجهود المبذولة لنصل الى حلول تفيد المواطن الصيداوي واولها ان يعطوني الضوء الأخضر لأتخلص من العوادم وانا اعد بان اتخلص منها في غضون ثلاثة اشهر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
error: Content is protected !!