اخبار عربية ودوليةالرئيسية

إعصار اليابان يُسفر عن عدد من القتلى وأضرار مادية كبيرة

تأكد مقتل شخصين وعثر على اثنين آخرين “من دون مؤشرات حيوية”، بعدما ضرب الإعصار نانمادول اليابان نهاية الأسبوع، وفق ما أعلن ناطق باسم الحكومة هيروزاكو ماتسونو اليوم.

ووصلت العاصفة إلى البر قرب مدينة كاغوشيما (جنوب غرب) ليل الأحد، وتسببت بهطول أمطار غزيرة في أنحاء منطقة كيوشو، قبل أن تتحرّك إلى الساحل الغربي.

وبحلول صباح اليوم، تم خفض مستواها إلى “إعصار خارج المدار” مع عبورها إلى الساحل في شمال شرق البلاد واتّجاهها إلى البحر.

واقتلعت العاصفة الأشجار وحطمت النوافذ وتسببت بهطول أمطار خلال 24 ساعة تعادل تلك التي تتساقط على مدى شهر كامل في أجزاء من منطقة ميازاكي، حيث تأكد سقوط قتيلين.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن ماتسونو قوله: “إنه عُثر على شخصين آخرين من دون مؤشرات حيوية”، وهو مصطلح يستخدم عادة في اليابان قبل تأكيد طبيب شرعي الوفاة رسميا.

وذكر أن السلطات تبحث أيضا عن شخص مفقود.

وأصيب 114 شخصا على الأقل بجروح، اعتُبرت حالات 14 منهم خطيرة.

وبحلول صباح اليوم، كان التيار مقطوعا عن نحو 140 ألف منزل تقريبا في أنحاء البلاد، خصوصا في كيوشو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!