اقتصادالرئيسية

تراجع حركة بيع السيارات المستعملة بنسبة 85 بالمئة

قال رئيس نقابة مستوردي السيارات المستعملة في لبنان إيلي قزي إنه “في ظل الأجور المتدنية وتدهور القطاع المصرفي ووقف القروض المصرفية واحتجاز أموال المودعين من جهة، وشركات السيارات وأصحاب المعارض من جهة أخرى، تراجعت حركة بيع السيارات المستعملة بنسبة 85 بالمئة”، لافتا إلى أن “عمليات شحن السيارات تراجعت، وأصبحت عمليات البيع تتم بالدولار النقدي حصرًا. كل هذه العوامل أدت الى إغلاق حوالى 60 % من المعارض في لبنان”.

وأشار قزي في حديث صحافي الى “تراجع ملحوظ في عدد شحن السيارات المستعملة، التي وصل عددها في عام 2020 الى 7950 سيارة مقارنة بـ27835 سيارة عام 2019 و 43930 سيارة لعام 2018”.

وأكد قزي أن “هناك تراجعًا واضحًا في استيراد وبيع السيارات الكبيرة التي بدأ المواطن يسعى للإستغناء عنها واستبدالها بسيارة أصغر وأوفر، ونحن نتماشى مع طلب السوق ولكن بيع هذا النوع من السيارات لا يؤمن ربحًا كبيرًا، لذلك هناك الكثير من أصحاب المعارض أقفلوا أبوابهم. أما الصامدون لغاية الآن فتخلوا عن أملاكهم وباعوها”.

وشدد على “ضرورة اهتمام الدولة بهذا القطاع لأن جميع القطاعات المتعلقة بالسيارات مرتبطة ببعضها البعض، وانعاش سوق استيراد السيارات المستعملة ينقذ باقي القطاعات”.

“نداء الوطن”
WhatsApp

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!