اخبار عربية ودوليةالرئيسية

بعد انتزاعه حريته.. الفصائل الفلسطينية تبارك للأسير ابو هواش

بارك الناطق العسكري لسرايا القدس “أبو حمزة” الانتصار الأسطوري للأسير هشام أبو هواش في معركته البطولية، التي مثَّل فيها امتدادًا لإرادة وعنفوان الشعب الفلسطيني، واستطاع انتزاع حريّته رغمًا عن السجّان.

وأكّد “إنّنا وعلى امتداد أيّام الإضراب، كنا نعيش أدقّ تفاصيل المعركة، ورفعنا درجة التأهّب القصوى لدى مجاهدينا، إنقاذًا لعهد الأمين العام المؤتمن القائد زياد النخالة، وأصابعنا لم ولن تنفك عن الزناد إن شاء الله”.

وبيَّن “أبو حمزة” أنَّ السرايا بانتصار الأسير هشام أبو هواش تزداد إصرارًا على المُضي في مشوارها تجاه حرية الإنسان الفلسطيني، معاهدًا “كلّ الأسرى أنّنا لن نخذلكم، وسنكون عند حسن ظنّكم بنا كمقاومة في كلّ وقت وحين”.

هذا، وهنّأت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين للأخ المجاهد الصّلب هشام أبو هواش “أبو هادي” انتصاره الكبير على الاحتلال، وباركت لزوجته وأشقائه وعائلته هذا الصمود المذهل ولشعبه وقواه الوطنية.

كما باركت “لأميننا العام صاحب القول الفصل والكلمة التي حسمت المعركة لصالح الأسير هشام ولصالح شعبنا وأمّتنا وكلّ الأحرار”، مشدّدة على أنَّ هذا الانتصار يثبّت قوة الإرادة التي لا تلين والعزيمة التي لا تعرف الكلل ولا الملل ولم تتسرب لنفوس رجالها الهزيمة واليأس.

“حماس”: انتصار أبو هوّاش امتداداً لمسيرة صمود شعبنا الفلسطيني

من جهتها، باركت “حماس” لجماهير الشعب الفلسطيني والأمّة العربية والإسلامية، انتصار الأسير المجاهد هشام أبو هواش في معركته البطولية ضدّ السجّان الصهيوني، التي سجّل خلالها صمودًا أسطوريًا في مواجهة إرهاب الاحتلال وغطرسته.

وأضافت “حماس”: “إنَّنا نرسل تحيّة الفخر والاعتزاز للأسير البطل أبو هواش، ولكلّ أسرانا الأبطال، الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية، ونؤكّد أنَّ هذا الانتصار يكشف عن مكامن القوّة والقدرة لدى شعبنا الفلسطيني وأسراه الأحرار على الانتصار في كلّ معاركهم ضدّ الاحتلال والعدوان”، وتابعت “إنَّنا في حركة حماس وإذ نعدّ هذا الانتصار امتدادًا لمسيرة صمود شعبنا الفلسطيني في مواجهة الاحتلال، وتحدّيه وإصراره على انتزاع حقوقه المشروعة وفرض إرادته بكلّ الوسائل”.

“لجان المقاومة”: انتصار أبو هواش يجب أن يُخلّد

كذلك، باركت لجان المقاومة في فلسطين انتصار الأسير أبو هوّاش، وفي بيان صادر عن المكتب الإعلامي المركزي للجان المقاومة في فلسطين جاء فيه: “نبارك انتصار الأسير المناضل البطل هشام أبو هواش بعد 141 يومًا من المقاومة والمجابهة بأمعائه الخاوية، التي صنعت انتصاره وحقّقت مجدًا يُحتفى به وتُرفع به الهامات عاليًا، فهنيئًا انتصاره المبارك وانتصار عزيمته على ظلم السجّان الغابر”.

وأضاف البيان: “إنّ انتصار أبو هواش انتصار للشعب الفلسطيني بأكمله، وعلينا أن نُخلّده بأحرف من نور وعزّة وإباء، ونؤكّد بأنّ هذا اليوم هو انتصار يظفر به أسرانا ويثبّت من عزيمتهم وبقائهم ندًا في وجه السجّان، كما ونطالب أسرانا الأبطال بالصمود والثبات حتى ينالوا الحرية التي هي وعدنا وقرارنا الثابت بإذن الله”.

هذا وقالت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إنّ انتصار الأسير أبو هواش يثبّت للعدو أنّ الحرية تنتزع ولا توهب، مؤكدةً أنّ انتصار أبو هواش هو انتصارٌ للكل الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!