اخبار محليةالرئيسية

سقوط طائرة تدريب مدنية قبالة ساحل حالات

أفيد عن سقوط طائرة مدنية تابعة لنادي الطيران اللبناني، من طراز “سيسنا 172” في البحر، مقابل معمل “سانيتا” في حالات، وقد باشرت فرق الجيش والدفاع المدني عملية الانقاذ والبحث عن شابين كانا على متنها، وهما: باسكال عبد الاحد، وعلي الحاج أحمد.

وأجرى رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي اتصالا بقيادة الجيش، وطلب ارسال طوافة للمساعدة في عملية البحث عن طائرة مدنية تابعة لنادي الطيران اللبناني، سقطت في البحر قبالة حالات، والعمل على البحث عن شابين كانا على متنها. كما طلب استنفار القوات البحرية في مهمة البحث والانقاذ.

بدوره اعلن وزير الداخلية والبلديات بسام مولوي في تصريح له عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بانه تابع حادثة وقوع طائرة تدريب تابعة للنادي اللبناني للطيران في البحر، قبالة ساحل حالات. ولفت الى انه أعطى التوجيهات للدفاع المدني لتكثيف عمليات البحث والإنقاذ في الموقع، كما أوعز الى قوى الامن الداخلي للمشاركة في العملية.

وأفاد مندوب “الوكالة الوطنية للاعلام” عن سقوط طائرة تابعة لنادي الطيران اللبناني في البحر أثناء تحليقها بالقرب من منطقة حالات، مما خلف قتلى وجرحى لم يعرف عددهم حتى الساعة. وعلى الفور تدخلت وحدة من الإنقاذ البحري في الدفاع المدني للتعامل مع تداعيات الحادث.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!