مجتمع ومنوعات

وزير التربية: لا يمكن ارتكاب خطئية تجاه التلامذة بتركهم في المنازل

دعا وزير التربية عباس الحلبي الى إعطاء الحكومة الجديدة الفرصة والقليل من الوقت.

وتحدث عن هدفين يطمح لتحقيقهما، الأول انجاح العام الدراسي عن طريق التعليم الحضوري، والثاني فتح بعض الملفات الاساسية التي يجب التصدي لها وابرزها، معالجة المناهج، معالجة موضوع الجامعة اللبنانية، معالجة موضوع مجلس التعليم العالي، ومعالجة مسألة التعليم المهني.

وأكّد في حديث تلفزيوني استعداده للسعي الى تأمين مستلزمات العام الدراسي الجديد في التعليم الحضوري الذي يصرّ عليه، بحسب تعبيره.

ووجّه نداءً الى الاساتذة، متمنياً منهم البدء بالعام الدراسي، وقال: لا يمكن ان نتأخر او نتركب خطئية تجاه التلامذة بتركهم في المنازل هذه السنة أيضاً والتربية تدهورت جراء العامين السابقين. وناشدهم ان يضعوا يدهم بيده.

ورأى الحلبي أنه لا يمكن للاستاذ ان يدفع 300 الف ليرة ثمن صفيحة البنزين فيما راتبه يبلغ نحو مليون ليرة، مشدداً على ضرورة تأمين المازوت لوزام التدفئة لا سيما في المدارس الواقع في الجبال. وقال: نسعى لضمان تأمين هذه المستلزمات، من دون أن نضيّع الهدف الاساسي وهو توجه الطلاب الى المدارس والجامعات.

وأشار الى أن التعليم العالي يحتاج الى استراتيجية جديدة، قائلاً: نحتاج الى ربط الحاجات الاقتصادية بالتعليم والتعليم بالحاجات الاقتصادية كي لا يتخرج الطالب من الجامعة ويعجز عن إيجاد وظيفة.

وأكّد أنه سيسعى الى اعادة التألق للجامعة اللبنانية لانها تستحق “فهي ركيزة من ركائز البلد”. وأضاف: سأبذل كل الجهود لتعيينات في الجامعة اللبنانية تكون على قدر انتظار اللبنانيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!