اقتصاد

مرتضى عن دعم العلف للمواشي: الأعداد مضخمة جدًا 

أكد وزير الزراعة عباس مرتضى في حديث صحافي أن “دعم العلف للمواشي في بدايته رافقه شوائب وتجاوزات”، وقال: “لأن الوزارة ليس لديها فرق ميدانية كافية، لإحصاء أعداد رؤوس المواشي خاصة الأغنام والماعز، طلبنا من المزارعين تأكيد العدد بموجب ورقة مصدقة من البلدية او من المختار للقرى التي لا توجد فيها بلديات. بعدها ألغينا دعم العلف للمواشي لأن فترة ثمانية اشهر تعتمد الرعي، ولاحظنا ان اعدادها مضخمة جداً وضعف ما هو مستورد. لأن الاغنام والماعز لا يمكن احصاؤها”، وأردف مرتضى مؤكداً تجاوزات بعض التجار ومربي الابقار والدواجن وتضخيم الارقام، معيداً المشكلة الى امكانيات الوزارة في ظل ظروف استثنائية تحتاج الى جهود جبارة، وامكانيات كبيرة.

وقال رداً على تفاوت الاسعار وجشع التجار والمزارعين إن “الحياة صارت عكسية، كانت المنتجات ترمى على الطرقات، الحليب والخضراوات وغيرها، اما اليوم الوضع مختلف، الخطورة ان الدولار اصبح في سعر جنوني 13 ألف ليرة، واصبحت الكلفة جداً مرتفعة، وبالتالي انعكست على الدورة الاقتصادية، لان الموظفين ما زالت رواتبهم كما هي فيما جميع ما يستهلكونه يشترونه من السوق السوداء، هرباً من الذل امام المحطات او في السوبرماركات وغيرها”.

“نداء الوطن”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!