بيئة

تحالف حوكمة الطاقة عن التلوث النفطي: على وزارتي البيئة والأشغال العامة التحرك فورا

استغرب تحالف “حوكمة الطاقة”، عضو تحالف “أنشر ما تدفع”، في بيان، “نشر تقرير المجلس الوطني للبحوث العلمية يوم أمس عن التلوث النفطي أي بعد عشرة أيام على إصدار رئيس حكومة تصريف الأعمال الدكتور حسان دياب توجيهات إلى الوزارات المعنية والمجلس الوطني للبحوث العلمية للمباشرة بالمسح الميداني”، منتقدا “بطء الحكومة اللبنانية بالتعاطي مع هذه الكارثة، وبخاصة وزارتا البيئة والأشغال العامة”، مطالبا إياهما بالتحرك الفوري، وذلك عبر وضع خطة واضحة لإدارة الكارثة ونشرها للجمهور، تقويم حجم الكارثة وتداعياتها على الحياة البحرية، نشر التوجيهات عن كيفية إزالة القطران النفطية ومعالجتها والتخلص منه، إعطاء إرشادات السلامة اللازمة للمتطوعين والمتطوعات في حملة تنظيف الشواطئ من التلوث النفطي”.

أضاف البيان: “إن التحالف إذ يثني على الاجتماع الطارئ الذي دعت إليه اللجنة البيئية النيابية أمس، وتحرك وزارة الخارجية اللبنانية تجاه منظمة الأمم المتحدة مطالبة إياها بالمؤازرة التقنية وبتحديد المسؤوليات والتعويضات، يطالب اعتماد أقصى معايير الشفافية في التعاطي مع الكارثة البيئية، ونشر المعلومات المتعلقة بها بشكل منتظم التي، وبحسب رئيس المجلس الوطني للبحوث العلمية الدكتور معين حمزة أدت إلى انتشار ما بين 4 و5 أطنان من مادة القطران السامة على مساحة تراوح ما بين 25 و30 كيلومترا بدءا من شاطئ الناقورة”.

وختم: “إن تقاعس وزارتي البيئة والأشغال العامة عن تأدية واجباتهما يشكل سابقة خطيرة ويضيء على مخاطر تتعلق بالدور الأساسي الآني والمستقبلي لتلك المؤسستين في إدارة الكوارث في قطاع الغاز والنفط”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!