اخبار عربية ودولية

تبون يستعد لحل البرلمان الجزائري خلال يومين

كشفت أحزاب سياسية في الجزائر عن نية الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون حلّ البرلمان وتنظيم انتخابات برلمانية مبكرة.

وقال عبد العزيز بلعيد، الذي يقود حزب “جبهة المستقبل”، في حديثه إلى القناة التلفزيونية الجزائرية “الشروق نيوز”، إن الرئيس تبون “يستعد لإصدار قرار حل البرلمان خلال الأيام القادمة، مضيفاً أن “قرار الحل قد يعلن قبل يوم 18 شباط/ فبراير الجاري الموافق لـ “اليوم الوطني للشهيد”.

وسبق هذا الإعلان بشأن حل البرلمان عدة لقاءات بين رئيس الجمهورية ورؤساء أحزاب من بينها حزب عبد العزيز بلعيد وحزب “حركة البناء الوطني” الذي يرأسه عبد القادر بن قرينة، وهو وزير سابق ومرشح سابق في الانتخابات الرئاسية الأخيرة التي فاز فيها عبد المجيد تبون.

وقال بن قرينة إن من محاور محادثاته مع رئيس الجمهورية “الدعوة لانتخابات برلمانية مسبقة مع حل المجلس الشعبي الوطني في الأيام القادمة”.

وعاد الرئيس الجزائري الأسبوع الماضي إلى بلاده بعد شهر من العلاج من مضاعفات إصابته بكوفيد في ألمانيا، حيث أجرى عملية جراحية في قدمه اليمنى.

وتسبب طول غياب الرئيس تبون عن بلده منذ إصابته بكوفيد، في تشرين الثاني/ أكتوبر الماضي، ونقله العاجل إلى ألمانيا، بإثارة جدل كبير خصوصاً أن البلد يمر بأزمة سياسية واقتصادية تفاقمت مع الأزمة الصحية.

كما يُنتظر أن يشرف تبون على مصادقة مجلس الوزراء على قانون الانتخابات الجديد الذي وعد به، تحسباً لانتخابات محلية وتشريعية لم يتم بعد إعلان تاريخها.

الميادين + وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!