اخبار عربية ودوليةالرئيسية

الاحتلال يقصف غزة.. وصواريخ المقاومة تطال أسدود وعسقلان

نفذت طائرات ومدفعية جيش الاحتلال الصهيوني، فجر الأحد، سلسلة غارات على أهداف في قطاع غزة، دون وقوع إصابات، بزعم الرد على إطلاق صواريخ على الأراضي المحتلة.

وقالت مصادر فلسطينية إن طائرات حربية ومروحية عسكرية إسرائيلية قصفت بأربعة صواريخ أرضا زراعية في محيط منطقة مطار غزة شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وأضافت المصادر أن مدفعية الاحتلال استهدفت نقطة رصدتي تابعة للضبط الميداني شرقي حي الزيتون شرقي مدينة غزة، والثانية في بلدة بيت لاهيا شمال القطاع.

من جانبه قال المتحدث باسم جيش الاحتلال:” أغارت مقاتلات ومروحيات حربية ودبابات الجيش قبل قليل على مواقع تابعة لحركة حماس في قطاع غزة، ردًا على إطلاق الصواريخ من القطاع صوب المستوطنات”.

وأضاف “يُجري الجيش تقييماً متواصلاً للوضع ويعمل بحزم وحزم ضد أي محاولة للقيام بأنشطة دولة إسرائيل وانتهاك سيادتها”.

وفي وقت سابق، أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال أنه تم تحديد إطلاق صاروخين من قطاع غزة باتجاه الأراضي المحتلة، مضيفا أن صافرات الإنذار لم تنطلق في منطقة مدينة أسدود عند سقوط الصاروخ الأول، وبعد ذلك تم تفعيل أجهزة الإنذار في المدينة.

صحيفة يديعوت أحرنوت رأت أن عدم تفعيل صفارات الإنذار خلال إطلاق صواريخ اعتراضية “مثير للتساؤل”، فيما أشارت وسائل إعلام العدو أن جيش العدو سيجري تحقيقا في أداء القبة الحديدية.

واتهم المستوطنون جيش الاحتلال بالكذب والتضليل بشأن عدد الصواريخ، بعد وقوع عددٍ من الإصابات بجراح طفيفة وأخرى بالهلع بسبب إطلاق الصواريخ من القطاع.

وقالت وسائل إعلام العدو إن صاروخا أطلق من قطاع غزة سقط قرب محطة الكهرباء شمال أسدود، وتحدثت عن إطلاق 5 صورايخ من قطاع غزة، سقط منها اثنان في عسقلان وصاروخان في غوش دان جنوب “تل أبيب”، وصاروخ في أسدود.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!