الرئيسيةمجتمع ومنوعات

وفد من بلدة مجدلبعنا زار منزل رئيس بلدية بحمدون.. ولقاء مصالحة بحضور غريزي

خيرالله: ما حصل لا يعبّر عن قيم ومبادىء أي من مكونات أبناء هذا الجبل

زار وفد من بلدة مجدلبعنا ضم عدد من المشايخ الى جانب رئيس البلدية روزبا عبد الخالق و والمختار ماهر عبد الخالق وعدد من الفعاليات وبحضور وكيل داخلية الجرد في الحزب الاشتراكي جنبلاط غريزي، منزل رئيس بلدية بحمدون وليد خيرالله الذي كان في استقبالهم بحضور فعاليات من البلدة حيث عقد لقاء مصالحة بعد الاشكال الذي حصل قبل أيام في بحمدون بين شبان من بلدة مجدلبعنا وآخرين من بحمدون.

تخلل اللقاء كلمات من قبل الجانبين شددت على ضرورة نبذ الخلافات التي لا تعبر عن صورة الجبل وأهله، وكان تأكيد مشترك على أهمية التلاقي والوحدة الاجتماعية ورفض أي محاولات للعبث بالسلم الأهلي، وضرورة العمل من أجل تمتين العلاقة والروابط بين أبناء الجبل عموما ومنطقة الجرد بشكل خاص.


كما ألقى رئيس بلدية بحمدون وليد خيرالله الكلمة جاء فيا التالي:
حضرات المشايخ والآباء الاجلاء
حضرة رئيس البلدية الزميل روزبا عبد الخالق
أهلنا الكرام من بلدة مجدلبعنا
لن نقول اهلا وسهلا فأنتم أهل الدار
قدومكم اليوم الى بلدتكم بحمدون هو عربون وفاء وتأكيد على عمق العلاقة التي تربط بين أهل هذا الجبل الغني بتنوعه الديني والسياسي، وهذا التنوع يسمو على اي خلافات وهذه الزيارة الكريمة تؤكد على وحدة الحياة الاجتماعية، بين ابناء الوطن الواحد، ونحن اليوم احوج ما نكون الى كلمة سواء تجمع ولا تفرق.

ولن نطيل الكلام فاللقاء بين الاحبة وصفاء القلوب يطوي صفحة الخلاف ويفتح صفحة جديدة عنوانها الاخاء والمحبة ونبذ الخلافات التي لا يريدها احد منا، وعلى امل ان لا يتكرر ما حصل لانه لا يعبر عن قيم ومبادىء اي من مكونات أبناء هذا الجبل، لا سيما وان جميع القوى والاحزاب والفعاليات استنكرت التصرف المشين الذي حصل ونامل ان يكون غيمة صيف وانجلت عن سماء هذا الجبل الذي يحتضن الجميع، وعلى امل ان تكون لقاءاتنا عنوانها المحبة والوئام والانطلاق سويا نحو بناء الغد الافضل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!