الرئيسيةمجتمع ومنوعات

شباب بلدة قرنايل يطالبون رئيس البلدية بالاعتذار

صدر عن شباب قرنايل البيان التالي:

يطالب شباب قرنايل رئيس البلدية مروان توفيق الأعور الاعتذار بسبب الاتهامات الباطلة التي اطلقها عبر الصحف ووسائل الاعلام عن قصد وسوء نية بحق شريحة واسعة من أبناء البلدة ومن خلال توزيعه لائحة اسماء يزعم بأنها تعود لمصابين بفيروس كورونا ومحاولاته المتكررة تصوير قرنايل بلدة موبوءة وعزلها عن بقية القرى في المتن الأعلى.

وقال البيان: نشهد منذ ايام أدوار موزعة لأداء مهمة واحدة تشهدها قرنايل ويقوم بها رئيس البلدية ومن يقف وراءه وهي اصرارهم المميت على انتقاء اشخاص محددين، وزعمهم بأنهم مصابون بفيروس كورونا فيما جاءت نتائج الفحوصات لتدحض مثل هذه الأكاذيب وتكشف عن نوايا مبيتة واحقاد دفينة. واستغرب البيان اداء رئيس البلدية مروان الاعور ومحاولاته المتكررة على طرق ابواب وسائل الاعلام والاستمرار بسياسته الهادفة للتشهير ببلدة قرنايل وبقطع ارزاق الناس وتهديد مصالحهم وطردهم من وظائفهم وكأن أبناء البلدة لا ينقصهم ما يعيشونه وتحديدا في هذه الأيام من غياب للكهرباء وشح في المازوت وندرة بالبنزين وضيق بالرغيف الى الدولار المتفلت والاسعار التي لا يحدها قرار وصولا الى النفايات التي عادت لتتراكم في شوارعنا وطرقاتنا ناهيك عن بعض النفايات السياسية وانبعاثاتها الخطيرة التي تحاول تسميم أجواء الإلفة والمحبة التي تسود بلدتنا قرنايل وتحويلها الى بلدة موبوءة كرمى عيون الحاقدين. وختم البيان: اننا نحتفظ بحق الادعاء على رئيس البلدية السيد مروان الاعور وكل المشاركين معه في الحملة ضد قرنايل امام المراجع القضائية المختصة بتهمة التهرب من المسؤوليةِ والتحريض والتعرض لبلدتنا والتشهير بأبنائها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!