اخبار محليةالرئيسية

دياب: ندفع اليوم ثمن أخطاء السنوات الماضية

أكد رئيس الحكومة حسان دياب أن الدين أصبح أكبر من قدرة لبنان على تحمله، وأكبر من قدرة اللبنانيين على تسديد فوائده، وشدد على “إن احتياطياتنا من العملات الصعبة بلغ مستوى حرجًا وخطيرًا، مما يدفع الجمهورية اللبنانية لتعليق سداد استحقاق 9 آذار من اليوروبوند، لضرورة استخدام هذه المبالغ في تأمين الحاجات الأساسية للشعب اللبناني”، وسأل: “كيف يمكننا أن ندفع للدائنين ونترك المستشفيات تعاني من نقص في المستلزمات الطبية؟، أو لا نستطيع تأمين الرعاية الصحية للناس؟”.

وفي كلمة ألقاها من السراي الحكومي حضرها جميع الوزراء، أضاف دياب “قرارنا هذا، نابع من تصميمنا على استعادة قدرة الدولة على حماية اللبنانيين، وتأمين الحياة الكريمة لهم”، متسائلاً “كيف يمكننا أن ندفع للدائنين في الخارج واللبنانيون لا يمكنهم الحصول على أموالهم من حساباتهم المصرفية؟”.

وأكد أن لبنان سيسعى إلى إعادة هيكلة ديونه، بما يتناسب مع المصلحة الوطنية، عبر خوض مفاوضات منصفة، وحسنة النية، مع الدائنين كافة.

واعتبر دياب أن كل الإقتصاد أصبح قائمًا على فلسفة الاستدانة، وقال:”ندفع اليوم ثمن أخطاء السنوات الماضية، وصرخة 17 تشرين” كانت الشرارة التي أنارت الطريق لوضع حدّ لمسار الفساد”.

وأشار دياب إلى أن “لبنان على مشارف أن يصبح البلد الأكثر مديونية في العالم نسبة لحجم الاقتصاد وكل ألف ليرة من إيرادات الدولة يذهب أكثر من 500 ليرة منها لخدمة الدين بدل صرفها على الصحة والتعليم والبنية التحتية، وبحسب صندوق النقد الدولي تخطى مجموع الدين العام 90 مليار دولار وأكثر من 40٪ من السكان قد يجدون أنفسهم قريبًا تحت خط الفقر”.

دياب الذي لفت الى أن الحكومة باشرت بإعداد استراتيجية وطنية لمكافحة الفساد، قال:”لبنان الغد سيرتكز أكثر وأكثر على الزراعة والصناعة والمعرفة والتكنولوجيا، إضافة إلى قطاعاته التقليدية في التجارة والسياحة والخدمات، سنعمل كذلك، على تطوير قطاعنا المصرفي، لكننا، لا نحتاج قطاعًا مصرفيًا يفوق بأربعة أضعاف حجم اقتصادنا.”

وأشار الى أننا “سنعمل على حماية الودائع في القطاع المصرفي خاصة ودائع صغار المودعين الذين يشكلون أكثر من ٩٠٪ من إجمالي الحسابات المصرفية.”

وشدد على أن “عدونا الأول كان دائما هو نفسه، الانقسام. بالانقسام نفشل، أما بالوحدة نتغلب على جميع الصعوبات”، وأضاف “اذا تسلحنا بوحدتنا أنا واثق كل الثقة أننا سننتصر لنبني لبنان أقوى وأكثر نجاحا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!