اخبار محليةالرئيسية

قماطي:جهات سياسية ستصعد اكثر في حال تشكيل الحكومة

شدد وزير الدولة لشؤون مجلس النواب في حكومة تصريف الأعمال محمود قماطي، على “التمسك بخيار المقاومة والوطنية والقومية وحفظ الأديان والعيش الواحد والعيش المشترك الذي قام عليه هذا الشرق وبني عليه”.

ولفت إلى أن “هناك عدوان اقتصادي على لبنان، وسياسة الإرهاب في المصارف وفي الوضع الاقتصادي والتحويلات المالية من الخارج الى لبنان تهدف الى خنق لبنان”، سائلاً، “الى ماذا ترمي هذه السياسة؟”.

وخلال احياء الذكرى الثالثة لاستشهاد الشهيد أحمد ربيع نبيه الحاج (نوح)، اضاف “حوصرت الحكومة السابقة ومورس الضغط عليها، واستقال رئيسها بغير رغبة منه، وأردنا تشكيل حكومة جديدة. أردنا ان تكون الحكومة جامعة لكل الجهات السياسية والحراك الشعبي، فنسأل من يريد لهذه الحكومة ان لا تتشكل ولماذا هذه النيران التي تشتعل في الشوارع؟”.

وأكد أن “هذا الإعتداء على الممتلكات العامة والخاصة لا يجوز ابدًا، هذا الشغب لمصلحة من؟ ندعو ونعمل لكي تتشكل الحكومة كما ارادوها ببعض المواصفات. المهم عندنا وجع الناس الذي لم يعد يحتمل”.

واعتبر أن “كل تأخير وإعاقة في تشكيل الحكومة هو اعتداء على الشعب، لأن بدء الحل الموقت هو ان تتشكل هذه الحكومة بالمواصفات التي تم التوافق عليها”.

وأشار قماطي، الى انه “في حال تشكيل الحكومة هناك جهات سياسية ربما تصعد اكثر وتقطع الطرق، لذلك ندعو الى تغليب المصلحة الوطنية في كل هذا المسار”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!