الرئيسيةما وراء الخبر

شعار “قبضة الثورة”.. هذه حقيقته

على غرار باقي الدول العربية التي شهدت تحركات شعبية، برز في ساحة الشهداء في بيروت رفع شعار “قبضة اليد” او “قبضة الثورة” والتي تعتبر رمزاً للثورة والحرية والتي تعني أن الشعب هو من يقرر، فما هو معنى شعار : قبضة اليد.. او (otpor)؟

معنى شعار قبضة اليد هو أن يحكم الشعب نفسه بنفسه ويتحكم في مقدرات دولته بنفسه، بدون سلطات قيادية سواء عسكرية أو مدنية أو غير ذلك بحيث يكون القرار الأول و الأخير في يد الشعب.


أول ظهور لقبضة اليد كان على كارت من كروت لعبة تسمى : الإيلوميناتي و هي لعبة تفضح خطط النخبة الصهيونية المتحكمة في العالم قام بوضع هذه اللعبة شخص يدعى ستيف جاكسون منذ عام 1995 يقال أنه كان ينتمي إلى المنظمات السرية ثم تركها و قام بفضح خططها أول كروت للعبة كانت 9 ثم يتم تحديث عدد الكروت كل فترة حتى تعدت 400 كارت .. ذكرت اللعبة أحداث و تفاصيل هجوم 11 أيلول 2001 أي قبل الحادث ب6 أعوام.

 

في فيلم ماتريكس الجزء الثاني : Matrix Reloaded كان هناك مملكة اسمها “زيون” Zion (صهيون) ….
التي يدافع عنها أبطال الفيلم “المتنورين” طوال الفيلم، وفي أحد اللقطات سكان “زيون” أو صهيون كانوا يرفعون جميعاً يدهم في شكل قبضة اليد.
كاتبا ومخرجا قصة الماتريكس هم الأخوان اليهوديان: واتشوسكي وقد أخرجا سلسلة الماتريكس فقط وفيلم فانديتا V for Vandetta….

 

القوة في يد الشعب استراتيجية مستوحاة من مقاومة غاندي السلمية ضد المحتل البريطاني آنذاك، ويتم تطبيق هذه الاستراتيجية عن طريق “طابور خامس” داخل الدولة المستهدفة يقوم بمحاربة واستهداف مؤسسات الدولة ذاتها بدون تدخل عسكري خارجي، وبقبول واسع من الشعوب المستهدفة في اعتقاد سائد بأن ما تقوم به هو ثورات شعبية مباركة في وجه الظلم والطغيان، فيما يعرف بحروب الجيل الرابع أو القوة الناعمة أو حرب اللاعنف أو الكفاح السلمي.

من ينفذ هذا النوع من الحروب من أبناء الدولة ذاتها، وتعتمد أيدلوجية الجراس روتس Grassroots التي وضعت بواسطة الاستخبارات المركزية الأمريكية عن طريق منظر ال Think tanks في زمن جورج بوش وهو جيمس جلاسمان وأيضاً هو عضو في أجندة المحافظين الجدد والتي قادت الحرب ضد ضد العراق.

وبناء على تعريف سياسة القوة في يد الشعب التي تستخدمها قوى الصهيونية العالمية في صناعة قوى المعارضة حول العالم، نلاحظ أن كل المقاومات في العالم كانت ضد الاحتلال وليست ضد الدولة نفسها، وبالتالي فإن استراتيجية القوة في يد الشعب قد تؤدي إلى الفوضى الخلاقة، التي تعتبر أحدث وسيلة لتنفيذ السياسات الأميركية في العالم.

بعض حركات المعارضة التي تعمل تحت منظمات المجتمع المدني لجورج سوروس :
حركة كاخ الصهيونية
حركة أوتبور – صيربيا
حركة كمارا – جورجيا
حركة بورا – أوكرانيا
حركة كلكل – كازاخستان
حملة دعم أوباما – أمريكا
ثورة الأرز – لبنان
الثورة الخضراء – أيران
حركة التغيير الديمقراطي – زيمباوي
حزب الرابطة الوطنية للديمقراطية – مينامار
حركة احتلوا – أمريكا
حركة الشريط الأبيض – روسيا
ثورة الياسمين – تونس
حركة 6 ابريل – مصر
لجان التنسيق المحلية المعارضة – سوريا
حركة قرفنا – السودان
حركة مجافت – ألبانيا
حركة القميص الأحمر – تايلاند
حركة زوبر (الثور) – بيلاروس
حركة (psm) ماليزيا
فينزويلا – 2007
حركة أوبورونا – روسيا
حركة بيريش – ماليزيا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!