اخبار محليةالرئيسية

التحقيق مع كنعان ناجي حول هذا الأمر

لفتت مصادر أمنيّة لصحيفة “الشرق الأوسط”، إلى أنّ “قاضي التحقيق العسكري مارسيل باسيل أصدر بعد الظهر مذكرة التوقيف بحقّ الشيخ ​كنعان ناجي​ الّذي أوقفته ​استخبارات الجيش​ اللبناني في ​طرابلس​ في ​شمال لبنان​، للتحقّق من شبهة بعلاقة مع انتحاري طرابلس عبد الرحمن مبسوط الّذي هاجم ​القوى الأمنية​ والعسكرية ليلة ​عيد الفطر​ الماضي، وقتل 4 عسكريين”.

وأوضحت أنّ “كنعان كان في وقت سابق، قبل ​الخطة الأمنية​ في طرابلس في عام 2014، يمتلك مجموعة مسلّحة، وهو متعدّد الولاءات وورد اسمه في التحقيق مع أحد المشتبه بعلاقتهم بالإرهابي مبسوط”، مبيّنةً أنّ “أحد الموقوفين في قضية مبسوط يعمل والده حارسًا لدى ناجي، وقد أقرّ الموقوف بأنّه كان على علاقة بناجي، وطلب منه مساعدة، فأعطاه مساعدة ماليّة”.

وأشارت المصادر إلى أنّه “جرى توقيف ناجي للاستماع إلى أقواله، والتحقّق ممّا إذا كان له أي علاقة أو دور مباشر أو غير مباشر بالعمليّة الّتي اشترك بها الموقوف، وما إذا كان المبلغ مجرّد مساعدة أم تمّ استغلاله لشراء السلاح أو أي شيء آخر ساهم في تنفيذ العملية الإرهابية”. وركّزت على أنّ “الملف الموجود عند القاضي باسيل يسعى إلى التدقيق بالمعلومة تمهيدًا لإقفال الملف”، مشدّدةً على أنّ “على ضوء التحقيق، يُبنى على الشيء مقتضاه، ويتّخذ القرار حوله”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!