اخبار محليةالرئيسية

هذا ما يخيف جنبلاط!

اكدت مصادر مطلعة على موقف رئيس الحكومة سعد الحريري لصحيفة “الاخبار” ان الحريري لن يدعو إلى جلسة لمجلس الوزراء من دون اتفاق مسبق على كيفية معالجة قضية “البساتين”.

وبحسب الاخبار، فان الحريري يراعي في ذلك النائب السابق وليد جنبلاط “الذي يخشى من خديعة ما في مجلس الوزراء، إذا جرى التصويت على إحالة جريمة البساتين على المجلس العدلي”. ويرى جنبلاط، بحسب الاخبار، أن غياب وزير واحد، من الفريق الذي يُعلن دعمه له، سيؤدي إلى إحالة الملف على “العدلي”، وهو ما يعتبره هزيمة سياسية كبرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!