اخبار عربية ودولية

كوشنر بحث “عملية السلام” في أنقرة والرياض

أعلن البيت الأبيض أن جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأميركي بحث “عملية السلام” في الرياض مع الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز وولي عهده محمد بن سلمان، وذلك بعد ساعات من مباحثات مماثلة مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأنقرة.

وقالت الرئاسة الأميركية -في بيان مقتضب- الأربعاء إن كوشنر والمسؤولين السعوديين “ناقشوا -بناء على المحادثات السابقة- تعزيز التعاون بين الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية وجهود إدارة الرئيس دونالد ترامب لتسهيل السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين”.

ورافق كوشنر كل من المبعوث الأميركي للسلام في الشرق الأوسط جايسون غرينبلات والممثل الأميركي الخاص إلى إيران براين هوك.

وهذا أول اجتماع لكوشنر مع الملك السعودي ونجله منذ مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول في أكتوبر/تشرين الأول الفائت.

وقالت شبكة “سي إن إن” الأميركية إن كوشنر تجاهل التطرق لقضية خاشقجي خلال لقائه مع بن سلمان، مضيفة أن اللقاء يعد استمرارا لجهود كوشنر، الذي عمل حسب تقارير سابقة خلف الكواليس للتخفيف من آثار الجريمة على ولي العهد السعودي.

وفي صباح اليوم نفسه، التقى الوفد نفسه أردوغان في أنقرة، دون أن يُعلن عن فحوى الاجتماع، لكن أردوغان قال قبل الاجتماع إن المباحثات ستتناول “الاقتصاد والقضايا الإقليمية خاصة”.

وفي وقت سابق، قال البيت الأبيض إن الوفد أجرى مباحثات مع السلطان قابوس في سلطنة عمان، موضحا في بيان أن المباحثات تناولت تعزيز التعاون بين الولايات المتحدة وعمان، وجهود الإدارة الأميركية للتوسط من أجل السلام بين إسرائيل وفلسطين.

كما أجرى الوفد مباحثات مماثلة في الإمارات مع ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد، ومع ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة.

يلفت موقع Daily Lebanon الى أنه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره، لذا اقتضى التوضيح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!