اخبار محليةالرئيسية

الحريري: نحن في المئة متر الأخيرة

أكد رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري أن “الحكومة ستشكل قريباً ونحن في المئة متر الأخيرة للتشكيل”، مضيفاً:”أنا رجل صبور والبعض لا يعجبه ذلك لكنني مستعد للإنتظار بغية إيجاد حل للتأليف”.

الحريري وفي لقاء حواري في العاصمة البريطانية لندن، رأى أن “لبنان يعيش في منطقة صعبة ومعقدة”، مشدداً على “وجوب تفادي توسع النزاعات في سوريا كي لا تصل الى لبنان الذي لا يزال مصدر إستقرار في المنطقة على حد تعبيره”.

وإذ اعتبر أنّ “عقدة التشكيل داخلية”. قال الحريري إن “المعادلة داخل البرلمان تغيّرت بعد الإنتخابات الأخيرة ويجب أن نأخذ هذا الأمر بعين الإعتبار”.

وعن علاقته برئيس الجمهورية، قال رئيس الحكومة المكلف:”قررنا بعد انتخاب الرئيس ميشال عون أن نضع خلافاتنا الإقليمية جانباً وأن نعمل لما فيه مصلحة البلد”.

في المقابل، شدد على أنه “لن يغير رأي حزب الله بإيران ولا يستطيع الحزب أن يغير رأيي بالسعودية مثلا ولذلك وضعنا هذه الخلافات جانباً”.

وأكد في هذا السياق، أنّ “علاقته جيدة جداً مع المملكة العربية السعودية”، كاشفاً عن توقيع عدد من الإتفاقات معها فور تشكيل الحكومة.

وإذ اعتبر رئيس الحكومة المكلف أن “اللبنانيين تعلموا الكثير من الدروس في الحرب الأهلية”. أكد عمله بجهد لعدم عودة النزاعات بين المكونات المختلفة، مشدداً في سياق حديثه على أن “جيشنا وقوانا الأمنية في تأهب دائم لعرقلة أي تسرّب للإرهابيين”.

 

وعن قضية “الأنفاق”، ردّ الحريري بسؤال:”سمعتم عنها ولكن هل سمعتم عن الخروقات الإسرائيلية لأرضنا واجوائنا ومياهنا؟ فهل هذا عادل؟”.

وشدد في الوقت عينه على وجوب تطبيق القرار 1701 بحذافيره. سائلاً “كم حرب شنتها إسرائيل ضد لبنان؟ هل أضعف ذلك “حزب الله”؟.

وختم معتبراً أنّ “المسألة هي إقليميّة وإيرانيّة، ولمعالجتها يجب أن نجلس إلى الطاولة ولكن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لا يريد السلام”.

وفي حال قررت إسرائيل شن حرب على لبنان، رأى رئيس الحكومة المكلف أن “الأمر لم يجد نفعاً من قبل والطريق الوحيد نحو الأمان هو عبر الحوار”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!