اخبار محلية

ذبيان:العدوان الإسرائيلي على اللاذقية تعبير عن رفض تل أبيب لإتفاق إدلب

العدوان الأخير على اللاذقية يثبت مجدداً زيف الذرائع الإسرائيلية التي تستخدم للتغطية على الإعتداءات المتكررة للسيادة السورية

دان رئيس تيار “صرخة وطن” ​جهاد ذبيان​، “العدوان الإسرائيلي على اللاذقية والذي نتج عنه إسقاط طائرة روسية وإستشهاد 15 جندياً ​روسيا​”، لافتا الى أن “هذه الحادثة يتحمل مسؤوليتها العدو الإسرائيلي الذي تعمد إستخدام الطائرة كدرع للقيام بعدوانه والإفلات من الدفاعات الجوية السورية، إستكمالاً لسياساتها العدوانية ومحاولاتها تقديم دعم معنوي للجماعات الإرهابية بعد الهزائم المتلاحقة التي مُنيت بها أمام الجيش السوري وحلفائه”.

ورأى ذبيان في بيان أن “العدوان الإسرائيلي هو تعبير واضح وصريح من قبل تل أبيب عن رفضها لإتفاق إدلب الذي تم التوصل اليه بين الرئيسين الروسي والتركي وبمشاركة سورية – إيرانية، لأنه يقطع الطريق على إسرائيل وباقي الجهات الساعية للإستفادة من الحرب التي تتعرض لها ​سوريا​، من أجل الحصول على مكاسب ومناطق نفوذ من خلال دعم التنظيمات الإرهابية في سورية”، معتبرا أن “العدوان الأخير على اللاذقية يثبت مجدداً زيف الذرائع الإسرائيلية التي تستخدم للتغطية على الإعتداءات المتكررة للسيادة السورية، وهو ما يشرّع الباب أمام موسكو وطهران وباقي حلفاء دمشق، للقيام بالخطوات التي من شأنها أن تعزز الدفاعات الجوية السورية، ما يمنع تل أبيب والمحور الغربي من القيام بأي إعتداء جديد ضد الأراضي السورية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!