اخبار محليةالرئيسية

البديل عن الحريري.. هو الفراغ

دعت المصادر المقربة من الحريري إلى "الكف عن محاولة تعبئة الفراغ بهرطقات سياسية

أوضحت مصادر مقربة من رئيس ​الحكومة​ المكلف ​سعد الحريري​، لصحيفة “الشرق الأوسط” أن “كل الأفرقاء ما زالت متمترسة وراء مجموعة شروط أو حقوق تطالب بها”، مؤكدة أن الحريري “يعمل على تدوير الزوايا وفق الخيارات المتاحة، وهو يرى أن عامل هدر الوقت يفترض أن يشكل حافزاً للتأليف، فكلما تقدم الوقت من دون حكومة يُستنزف البلد، ويُستنزف العهد و​الاقتصاد​ و​الأمن​”. ولفتت إلى أن “الشارع يتشنج أكثر والمخاطر الأمنية وقضية ​اللاجئين​ تضغط بقوة، عدا ترقب المجتمع الدولي للتطورات في ​لبنان​”.

ودعت المصادر المقربة من الحريري إلى “الكف عن محاولة تعبئة الفراغ بهرطقات سياسية وعرض عضلات قانونية ودستورية، لن تقدم ولن تؤخر ولن تثني الرئيس المكلف عن تحمل مسؤوليته”، مشيرة الى أنه “لو يعرف الحريري أن هناك بديلاً عنه يستطيع تشكيل الحكومة لتنحى، لكن البديل عن الحريري هو الفراغ والدخول في أزمة سياسية ودستورية قد تستغرق سنتين وأكثر”.

ورأت أن “ما قاله رئيس الجمهورية ميشال عون من أن المهلة المعقولة للتأليف ضمن 6 أشهر، يعني إسقاطاً للمهل التي يلوح بها البعض”، مؤكدة أن “الحريري ليس بوارد تشكيل حكومة شبيهة بحكومة غزة، ولن يلغي نصف مكونات البلد”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!