اخبار محليةالرئيسية

ذبيان: سوريا دولة مستقلة ترفض الحماية من دول الإستعمار القديم – الجديد

أوضح رئيس تيار صرخة وطن جهاد فاضل ذبيان أن هناك إلتباساً حصل بخصوص التشابه في الأسماء بينه وبين المحامي جهاد ذبيان، نافياً أي علاق له من قريب أو بعيد بما يُشاع عن إخبار يُقال أن المحامي جهاد ذبيان تقدم به الى المحكمة الجنائية الدولية بخصوص طلب الحماية الدولية لأهل السويداء، إنفاذاً لما يسمى بـ”إتفاقية أيلول” بين دروز الشام والتاج البريطاني والموقع في العام 1841″.

وأكد رئيس تيار صرخة وطن أن “ما حصل في السويداء هو جريمة غادرة إرتكبها تنظيم داعش الإرهابي بدعم مباشر من كيان العدو الإسرائيلي وبالتنسيق مع قوات الإحتلال الأميركية المتواجدة في قاعدة التنف، وذلك إنتقاماً من أهل جبل العرب الذين رفضوا الإنخراط في المشروع الإرهابي التدميري للدولة السورية التي يشكلون ركناً أساسياً من أركانها”.

ولفت رئيس تيار صرخة وطن الى أن “أهل السويداء هم بحماية جيشهم الوطني السوري، وهم يشكلون الى جانبه مظلة وطنية قادرة على توفير الأمن والآمان للسويداء وأهلها، وهم ليسوا بحاجة الى حماية من قوى الإستعمار القديم – الجديد البريطاني أو الفرنسي لأن سوريا بقيادتها وجيشها وشعبها دولة قوية مستقلة ترفض الحماية من أي جهة خارجية خصوصاً دول الإحتلال السابق، لا سيما تلك المتورطة مباشر أو بشكل غير مباشر في الحرب التي تستهدف سوريا منذ سبع سنوات”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!