اخبار عربية ودوليةالرئيسية

العدو الصهيوني يواصل إجرامه في غزة لليوم الـ 42 تدمير منازل وغارات

واصلت قوات الاحتلال الصهيوني، محرقتها الدامية في قطاع غزة، لليوم الـ 42 تواليًا، بتكثيف الغارات، مع استمرار قصف المنازل على رؤوس قاطنيها، واقتحام مجمع الشفاء الطبي، ومواصلة جرائم الإبادة الجماعية، مع تمدد عمليات التوغل البري من عدة محاور وسط مقاومة شرسة.

وواصلت قوات الاحتلال قصفها عبر الجو والبحر والبر، تجاه قطاع غزة، خاصة المنازل على رؤوس ساكنيها، مع صعوبة بالغة في معرفة نتائج الغارات لانقطاع الاتصالات والإنترنت.

وشنت طائرات الاحتلال صباح اليوم عدة غارات شرق خانيونس وشرق رفح، فيما نفذت قوات الاحتلال قصفا مدفعيا استهدف ميدان فلسطين وشارع عمر المختار وسط مدينة غزة.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل دخانية في منطقة أبو اسكندر ومخيم جباليا وحي الشيخ رضوان شمالي مدينة غزة.

وشنت طائرات الاحتلال عدة غارات في الحي النمساوي غرب خانيونس.

وأفادت مصادر إعلامية باستشهاد الأمين العام لحركة الأحرار خالد أبو هلال وأحد أبنائه و6 مواطنين في قصف إسرائيلي الليلة الماضية منزله ومنازل مجاورة بشارع الجلاء في حي الشيخ رضوان بغزة.

وشنت طارات الاحتلال الليلة الماضية عشرات الغارات على حي الصبرة وباقي أحياء غزة، ولم يتوفر تفاصيل عن ضحاياها.

ولا تزال قوات الاحتلال تحاصر مستشفى المعمداني في غزة.

وأسفرت غارات الاحتلال على تدمير 4 منازل كليا في مخيم النصيرات ما أدى إلى 18 شهيدًا إضافة إلى إصابات ومفقودين.

وشنت طائرات الاحتلال عدة غارات على مخيم جباليا وجباليا البلد وقصفت مقر إذاعة نماء في جباليا، شمال قطاع غزة، ما أدى إلى العديد من الشهداء والجرحى.

وقصفت مدفعية الاحتلال عدة مناطق شمال قطاع غزة، منها منطقة النزلة في بلدة جباليا، بالإضافة إلى حي التفاح وحي الشجاعية وشارع يافا في مدينة غزة.

وتواصل قوات الاحتلال عمليات التوغل البري من عدة محاور في قطاع غزة، وتخوض المقاومة اشتباكات ضارية في مواجهة تلك القوات.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى