اخبار محليةالرئيسية

محكمة العدو ترفض التماساً جديداً للأسير الأخرس للإفراج عنه

في اليوم الـ95 لإضرابه عن الطعام، رفضت المحكمة الإسرائيلية العليا التماساً جديداً للأسير ماهر الأخرس للإفراج عنه، أو حتى لنقله إلى مستشفى المقاصد في القدس المحتلة.

وكانت المحامية أحلام حداد قد تقدّمت أمس بالتماس إلى المحكمة، طالبت نقله إلى “المقاصد” في القدس، أو إلى مستشفى النجاح في نابلس، نظراً لتدهور صحته، وانعدام الثقة بينه وبين طاقم مستشفى كابلان الإسرائيلي حيث يتواجد بقرار من المحكمة.

رئيس نادي الأسير قدورة فارس اعتبر رفض محكمة الاحتلال العليا الإفراج عن الأسير ماهر الأخرس هو بمثابة قرار إعدام بحقه.

وأضاف في حديث للميادين أن “سلطات الاحتلال تشن ما يشبه الحرب على الأسير الأخرس في إطار سياستها الإرهابية”.

المحكمة الإسرائيلية كانت رفضت في 25 من الشهر الجاري التماساً بخصوص الإفراج عن الأسير ماهر الأخرس. مراسلة الميادين تحدثت الأحد، عن أنّ المحكمة الإسرائيليّة رفضت أيضاً نقل الأسير الأخرس، الذي تدهور وضعه الصحيّ بشدة إلى أحد المستشفيات الفلسطينيّة.

وفي 12 تشرين الأول/أوكتوبر ذكر مكتب إعلام الأسرى أنَّ المحكمة الإسرائيلية رفضت الإفراج عن الأسير المضرب عن الطعام ماهر الأخرس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
error: Content is protected !!