الرئيسيةرياضة

الأنصار حسم القمة.. والسلام زغرتا حقّق أول نقطة

«صبغ» فريق الأنصار قمة الأسبوع الرابع من الدوري اللبناني لكرة القدم باللون الأخضر. حسم اللقاء المنتظر مع العهد لصالحه وابتعد عنه بثماني نقاط متصدراً للأسبوع الثالث على التوالي. الإخاء بقي وصيفاً بفوزه على الصفاء، خلفه النجمة بفوزه المريح على طرابلس، في حين اقترب الساحل الفائز بصعوبة على التضامن صور. أما السلام زغرتا فحصد أولى نقاطه على حساب البرج المترنّح

حسم الأنصار الشوط الأول من صراعه مع العهد على لقب الدوري لصالحه وفاز عليه 3-1 على ملعب جونيه، في لقاء دراماتيكي شهد طرد لاعب العهد حسين زين في الدقيقة 23 لنيله الإنذار الأصفر الثاني. ثلاثة اهداف أنصارية سجلها أحمد حجازي وحسن معتوق (2 الثاني من ركلة جزاء)، في حين سجل هدف العهد محمد قدوح بطريقة رائعة. قد يتوقف العهداويون عند هذا الطرد و«يعلّقون» عليه أسباب الخسارة. وقد يذهبون الى حالة أخرى بعدم رفع إنذارٍ أصفر في وجه لاعب الأنصار حسين بيطار كان من الممكن أن ينتج عنه طردٌ في وقت لاحق بعد نيله إنذاراً في الشوط الثاني. ويمكن للعهداويين أن يعتبروا قرارات الحكم حسين أبو يحيى متحاملة عليهم، وهذا يعود بتّه الى لجنة الحكام.
لكن في الوقت عينه، يمكن للبعض أن يعتبر أيضاً أن العهد «أهدى» الأنصار الفوز في المباراة. فبطل لبنان بدا أنه غير جاهز ذهنياً للقاء، وبالتالي لم يستطع أن يتعامل بطريقة صحيحة مع طرد حسين زين. بدت الضغوط التي يحملها الفريق بعد ثلاث مراحل لم يحصد فيها العهد سوى أربع نقاط حاضرة في الملعب. غالباً ما كان خصم العهد يشعر بالرهبة أمامه، لكن في لقاء أمس بدت الآية معكوسة. نجح العهد في التقدم عبر قدوح ومن بعده طُرد لاعبه حسين زين في حالة يسأل عنها اللاعب الذي كان قد نال إنذاراً من خطأ ومن الكرة عينها تقدم ومنع تنفيذ الخطأ فنال الإنذار الثاني. لم ينجح العهداويون في استيعاب الصدمة والمحافظة على التقدم، أقلّه حتى نهاية الشوط الأول. أهدوا الأنصاريين هدفين في ظرف دقيقة واحدة. الأول عبر الحارس مهدي خليل الذي أخطأ في التعامل مع تسديدة حسن معتوق لتتحضر أمام المتألّق أحمد حجازي الذي سجل الهدف الأول.
حرّك العهد الكرة في وسط الملعب وأهدى مهدي فحص كرة لحجازي من خطأ قاتل استغله حجازي ومرّر الكرة الى معتوق الذي سجل الهدف الثاني. هدفان في ظرف دقيقة واحدة قلبا الأمور رأساً على عقب. حتى الهدف الثالث جاء من ركلة جزاء ارتكبها الحارس خليل بعد عرقلة البديل الأنصاري محمد حبوس الذي تسلم الكرة بعد خطأ من علي حديد. أخطاء عديدة حصلت في المباراة قد يكون بعضها من حكم المباراة حسين أبو يحيى، لكن لا شك في أن أخطاء العهداويين كانت أكبر، والأنصار استفاد منها فخطف الفوز وابتعد في الصدارة برصيد 12 نقطة، في حين أصبح العهد ثامناً بأربع نقاط.

حقق السلام زغرتا أول نقطة له وكانت على حساب البرج بتعادل مستحق

أمس ايضاً كان النجمة يحقق فوزاً متوقعاً على طرابلس في ملعبه بثلاثية نظيفة سجلها محمود سبليني ومحمد غدار وعمر الكردي سمحت له باحتلال المركز الثالث برصيد 8 نقاط.
الوصافة بقيت للإخاء برصيد 10 نقاط بعد فوزه على الصفاء 2-0 على ملعب جونيه، سجلها شادي سكاف ودانييل أبو فخر، وأضاع أكرم مغربي ركلة جزاء للصفاء الذي اصبح في المركز السابع برصيد أربع نقاط.
في الوقت عينه، كان شباب الساحل يحقق فوزاً صعباً على التضامن صور بهدف وحيد سجله عباس عاصي في الدقيقة 83. فوز سمح للساحل باحتلال المركز الرابع برصيد 8 نقاط، وأصبح التضامن في المركز الحادي عشر بنقطة وحيدة.
الأسبوع الرابع شهد تحقيق السلام زغرتا أول تعادل وأولى نقاطه بعد تعادله مع البرج 2-2 على ملعب بحمدون. تقدم السلام مرتين عبر حمزة علي وأوسكار غنطوس، وعادل البرج مرتين عبر حسين العوطة وفضل عنتر. تعادل بطعم الخسارة للبرج خصوصاً أنه أمام فريق شاب لم يسجل أي هدف في ثلاث مباريات، ما جعل البرج يتراجع الى المركز الخامس برصيد سبع نقاط، وبقي السلام زغرتا أخيراً بنقطة وحيدة.

عبد القادر سعد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!