مجتمع ومنوعات

صخرة من بلادي.. ام غسان رهيجة الأعور. د هشام الاعور

من قال ان الكبار يرحلون؟ هم رحلوا بأجسادهم وخلفوا وراءهم الذكر الطيب والعمل الصالح الذي يفيض كل يوم بركات وخيرا.
من زمن الكبار.. ونحن نودع السيدة الفاضلة الكريمة الطاهرة ام غسان رهيجة الأعور نستحضر أسطورة مرضعة بماس من الخير والعطاء.
على ضفاف الحزن واللوعة تهاوت هدب عيوني تناديك وترتمي عند أقدامك تتمنى الا ترحلين لكنك رحلتِ..
لا نلوم مساء مغرقا بالفراق ولا أياما مملوءة بالمحن فقد غمرتنا الايام بحكاياها المثقلة بالحسرات وها نحن نلملم جراحنا ونمضي.. نشعل شمعة فما انتِ الا قطعة من عمرنا المفعم بأيام العزة والمجد والعطاء يعطر الدنيا صورا من ذلك الزمن الجميل.
اتباهى بكِ سيدة فاضلة تعج بالسماء صورتها عالية فوق السحب؛ اتباهى بما جنت يداك من أسرة هي مثال للعلم والأخلاق وخدمة الناس؛ اذكرك أميرة من قومي وتاريخ أمة دونته كلمات من عز وشرف؛ بوركت يداكِ يا أمينة قوم رفضوا كل اشكال الظلم والتبعية والطائفية البغيضة؛ بوركت يداك ام غسان بانتمائك للأرض وبعشقك القضية..
أي افق وأي المجرات حملتك نورا وحلم كبرياء.. يا من صنعت أجنحة طارت بنا عبر الضياء.. انت لحنا عالي البهاء واشراق صبح هانئ لطيف محلى بالسماء.. انت امثولة الجهد والعطاء خطوت للعلا بثبات ولمست القمة الغراء.
ها نحن نمضي اليوم وراء نعشك الطاهر خاشعين
نضيء الشموع ونطوف حول ازهارك.. نصلي.. نمضي نبحث عن شرفات الفرح علنا نجد قلبا واحدا مثل قلبك.. في يوم وداعك.. لن نبكي.. فالكبار لا يرحلون. نحاول أن نفرح مرة جديدة… وان نبدد عتمة الموت التي اتشحت بها اثوابنا.. نمضي معك يا نبض عمرنا وكل لحظاتنا الجميلة ويا خيرة النساء فأنت الصخرة التي نتكئ عليها في ايامنا الصعبة وأنت الباقية في ضمير كل وفي وعلى المدى وحلم إباء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
error: Content is protected !!