بيئة

غلوريا مستمرة في ضرب اسبانيا وتصل الى جنوب فرنسا

لا تزال العاصفة “غلوريا” تضرب اليوم إسبانيا بحيث أدت الى 3 قتلى منذ الأحد وبقيت المدارس مغلقة والطرقات مقطوعة وكذلك الكهرباء، وبلغت حتى جنوب فرنسا.

ووضع شمال شرق إسبانيا في حال إنذار بسبب العاصفة التي تسببت في تساقط الثلوج وبرياح زادت سرعتها عن 100 كيولمتر في الساعة وبارتفاع أمواج البحر.

وفي جيرونا بكاتالونيا شمال شرق البلاد حرم 220 ألف منزل من الكهرباء لساعات اليوم، بحسب أجهزة الطوارئ قبل إصلاح العطل.

وقطع الطريق السريع بين فرنسا وإسبانيا على جانبي الحدود بسبب تساقط الثلوج، وفق السلطات المحلية.

وفي دائرة جبال البيرينيه الشرقية الفرنسية، تساقطت الثلوج على علو 200 متر وحرم ألف منزل من الكهرباء.

وأرغمت العاصفة السلطات على إقفال مدارس في إسبانيا. وفي منطقتي كاتالونيا وفالنسيا في الشرق، لم يذهب 170 ألف تلميذ إلى المدارس اليوم، بحسب الحكومتين الإقليميتين. وأمس، لزم 200 ألف تلميذ منازلهم في فالنسيا.

وتسببت “غلوريا” عن سقوط 3 قتلى في إسبانيا في اليومين الماضيين، امرأة مشردة ورجل في فالنسيا وآخر في كاتسيي-وليون.

وذكر مرصد الأحوال الجوية الإسباني أن العاصفة التي تسببت باضطرابات في السكك الحديد، ستستمر حتى غد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
error: Content is protected !!