اقتصاد

أبي خليل: نموذج الانارة الكهروضوئية سيعمم في كل المناطق

افتتحت بلديتا الكحالة وعاريا شبكة الانارة الكهروضوئية المنفذة بالتعاون مع ايطاليا vides، وذلك برعاية وزيرة الطاقة والمياه ندى البستاني وبدعوة من مركز “دون بوسكو الثقافي”، في حضور الدكتور جوزيف الاسد ممثلا وزيرة الطاقة والنائبين انيس نصار وسيزار ابي خليل وقائمقام عاليه بدر زيدان، رئيس الصليب الاحمر اللبناني انطوان وحشد من أبناء البلدتين.
وأكد النائب ابي خليل “أهمية عمل المجتمع المحلي بالانماء والاستدامة”، معتبرا أن “هذا المشروع نموذج سيعمم في كل المناطق”، منتقدا “المطالبة بتحسين الجباية ثم نقوم بانشاء مجالس للتنمية تتمول مركزيا في وقت تتقلص موازنة الدولة سنة بعد سنة”.

وطالب بـ”تطبيق اللامركزية الادارية لنتمكن من إقامة المشاريع وتمويلها”، مشيرا الى أن “بيروت صارت قبل أقل من سنة مركز الاسبوع العالمي للطاقة حيث لبنان عضوا في المجلس العالمي للطاقة، وقد قدمنا له ما انجزناه خلال عشر سنوات وعلى اساسه ربحنا من بين 96 دولة ان يكون لبنان عام 2020 مركز الاسبوع العالمي للطاقة، بفضل عملنا على الطاقة المتجددة التي كنا نضاعف مشاريعها كل سنة”.

وأشار الى “العمل الكبير الذي قامت به وزارة الطاقة والذي لم تظهر نتائجه للناس بوجود مليون ونصف المليون نازح”، لافتا الى أن “الطاقة المتجددة هي المستقبل، فالبيئة لم تعد تحتمل التلوث الناتج عن الكربون”.

الاسد
بدوره، أشار ممثل وزيرة الطاقة الدكتور جوزيف الاسد الى أن “هذا المشروع مهم جدا لان وزارة الطاقة بدأت اعطاء أهمية للانارة على الطرقات العامة بالطاقة الشمسية منذ العام 2011″، متوجها بالشكر لـ”كل من عمل على تنفيذ هذا المشروع”.
ولفت الى أن “البلديات التي قدم لها الدعم في هذا المجال كانت البلديات التي دفعت مستحقاتها لمؤسسة كهرباء لبنان”، مشيرا إلى أن “الحكومة اللبنانية رفعت هدفها من الطاقة المتجددة من 12 بالمئة في العام 2020 الى 30 بالمئة في العام 2030”.
وعرضت خلال الاحتفال فيديوهات عن مراحل تنفيذ المشروع. وتم توزيع الشهادات على المتدربين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!