اخبار محليةالرئيسية

طهران سترفع تخصيب اليورانيوم إلى أي درجة نراها مناسبة وإلى أي كمية نحتاجها

عراقتشي أكد قدرة إيران على استعادة العمل في مفاعل" آراك" للماء الثقيل

قلصّت إيران التزامها بالاتفاق النووي، معلّنة تجاوز معدل تخصيب اليورانيوم لأكثر من 3.6٪، أملاً بالتوصل إلى حل مع الأوروبيين خلال مهلة الـ60يوماً الجديدة، قبل اتخاذ خطوات أخرى، منها تفعيل محطة “آراك” اذا لم تنفذ الالتزامات، معلنةً أنها سترفع تخصيب اليورانيوم إلى أي درجة تراها مناسبة وإلى أي كمية تحتاجها.

وأعلن المتحدث باسم الحكومة على ربيعي عن تطبيق إيران للخطوة الثانية في خفض تعهداتها في اطار الاتفاق النووي وقال “سنبدأ اليوم رسمياً بتجاوز مستوى 3.67 بالمائة في تخصيب اليورانيوم”.

وجاء الإعلان عن القرارات الجديدة في مؤتمر صحفي للمتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي اليوم الأحد ومساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية عباس عراقتشي والمتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي.

وذكر عراقتشي أن بلاده “أعطت فرصة للالتزام بالاتفاق النووي وتخفيض التزاماتنا لا يعني الخروج من الاتفاق”، مشيراً إلى أن طريق الدبلوماسية ما زال مفتوحاً وربما يكون هناك أفكار فيما يخص بيع نفط إيران واستعادة أمواله.

وقال أن “قرارنا اليوم لا يعني توقف المحادثات والاتصالات مع لجنة 4+1 لانقاذ الاتفاق النووي”، مشيراً إلى أن طهران “لا مانع لديها في مشاركة الأميركيين في اللجنة المذكورة لكنهم باتوا خارج الاتفاق”.

وإذ أكد “قدرة إيران على استعادة العمل في مفاعل” آراك” للماء الثقيل وانها ستتحرك بناء على احتياجاته”، أوضح في هذا الاطار أن “مفاعل بوشهر يحتاج إلى يورانيوم مخصّب بنسبة 5% ليعمل بقدرته الحالية”.

وكانت طهران قد قد أمهلت في 8 أيار/ مايو الماضي، الموافق للذكرى الأولى لانسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران، الدول الأوروبية المشاركة فيه، (بريطانيا وفرنسا وألمانيا)، 60 يوماً للوفاء بتعهداتها تجاه إيران بموجب الصفقة، وإيجاد آلية للتبادل التجاري في ظل العقوبات الأميركية المفروضة ضد طهران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
error: Content is protected !!