اخبار محليةالرئيسية

التجييش في عين داره يترجم بإشكال واطلاق نار

ترجم التجييش الحاصل ضد معمل الارز التابع لبيار فتوش في عين داره، والذي يعارضه رئيس الحزب الاشتراكي وليد جنبلاط اشكالا امنياً، حيث قام عدد من اهالي عين دارة بتنفيذ اعتصام في  رفضاً لاستكمال الاعمال وفتح المعمل، فحصل احتكاك بين المعتصمين والشبان المولجين حراسة المعمل تخلله اطلاق نار وتراشق بالحجارة، ما أدى الى سقوط 5 جرحى، هم: سمير ي، ريمون ب، ناصر ع، رشيد ب، وانطوان ب.
وعملت قوة من الجيش والقوى الامنية على تطويق الاشكال، منعا لتفاقمه، كما أوقف الجيش 3 مسلحين تابعين لآل فتوش، ولا يزال الجيش منتشراً في منطقة الاشكال منع أي احتكاك جديد.
وأشارت المعلومات الى أن العميد المتقاعد سليمان.ي قام بإطلاق النار باتجاه سليم ف ومجدي ص (مناصرون للحزب الديمقراطي اللبناني ضمن عناصر الحراسة)، وبعد الاشكال دعا الحزب الديمقراطي عناصره للبقاء على جهوزية تامة على خلفية الإشكال .
وتحدث رئيس بلدية عين دارة العميد المتقاعد مارون بدر فناشد “كل المعنيين الوقوف بجانب الأهالي ضد إنشاء هذا المعمل وضد كل الخارجين عن القانون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!