اخبار محلية

عُثر عليه مقتولاً بطلق ناري في الرأس عند بولفار صيدا البحري

عُثر فجر اليوم، على الشاب السوري ز.ط. في العقد الثاني من العمر، مقتولا ومضرجا بدمائه، نتيجة إصابته بطلق ناري في الرأس في محلة البولفار البحري الجنوبي لمدينة صيدا.

وعلى الفور، حضرت الى المكان القوى الامنية والأدلة الجنائية وبوشرت التحقيقات، وتم نقل الجثة الى مستشفى صيدا الحكومي.

اشارة الى ان ز.ط. يعمل في مقهى إكسبرس للمدعو م.س. في المحلة المذكورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!