مجتمع ومنوعات

سهرة قومية في شارون.. والعسرواي: القوميون الإجتماعيون هم من أطلقوا المقاومة

أقيمت في وادي بلدة شارون سهرة قومية بمشاركة حشد من القوميين الإجتماعيين من بلدات الجرد الأعلى ومنطقة عاليه، وبحضور عضو المجلس الأعلى في الحزب السوري القومي الإجتماعي حسام العسراوي، وعدد من مسؤولي وكوادر القومي، وعدد من المواطنين وأصدقاء الحزب.


تخلل حفل العشاء كلمة للعسراوي أشار فيها الى أن “اللقاء في شهر أيار يعني للكثير للقوميين الإجتماعيين لا سيما وأنه شهر التحرير والإنتصار، حيث أن القوميون الإجتماعيون هم من أطلقوا المقاومة بدءاً من فلسطين مع الشهيد حسين البنا إبن بلدة شارون الذي إرتقى في فلسطين سنة ١٩٣٦.

وتابع:”منذ ذاك التاريخ بدأت حزبنا حركة المقاومة حيث بدأت عمليات المقاومة بعد الاجتياح الأول سنة ١٩٧٨، وعندها قامت مجموعة من القوميين بإسقاط مقولة “أمن الجليل” بعدما أطلقوا صواريخ الكاتيوشا على المستعمرات من سوق الخان بحاصبيا، وصولا الى العمليات الإستشهادية مع وجدي الصايغ الذي روّى تراب الجنوب بدمائه الزكية وباقي الإستشهدايين من سناء الى نورما وفدوى ومالك وعمار، ووجّه العسراوي التحية الى قوافل الشهداء والاستشهاديين في نسور الزوبعة وليس آخرهم الشهداء: محمد عواد وأدونيس نصر وفيصل الأطرش واللائحة تطول”.


وختم العسراوي مؤكداً أن “الحزب السوري القومي الإجتماعي ليس مؤيداً او داعماً للمقاومة بل هو في أساس وصلب المقاومة التي ساهم بإطلاقها، وأضاف:”نحن نعتز ونفتخر بتاريخنا وشهداء حزبنا وسنكمل درب النضال والصراع حتى تحقيق النصر”.

كما تخلل حفل العشاء قصيدة للشاعر القومي وائل ملاعب من وحي المناسبة، أشار فيها الى دور الحزب النضالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!