اقتصادالرئيسية

بعد تعهده بإعادة 50 ألف يورو.. هل يتم الإفراج عن غصن؟

"رينو" ستبلغ القضاء بأن غصن تلقى مبلغ 50 ألف يورو في حسابه الشخصي في إطار عقد رعاية

أبدى الرئيس السابق لشركة “​رينو​” ​كارلوس غصن​ استعداده لإعادة 50 ألف يورو حصل عليها مقابل الاستفادة من قاعة في ​قصر فرساي​ عام 2016 لعقد قرانه، كما أكد محاميه جان-إيف لو بورنيي لوكالة “​فرانس برس​”.

وأكد المحامي أن غصن جاهز للدفع، مؤكداً بذلك معلومة ذكرتها وكالة ​بلومبرغ​. وتابع “لم يكن على ​علم​ أبداً بأنه مدين بهذا المبلغ لأن أحداً لم يطالبه بدفعه”، موضحاً بأن غصن “اعتقد بأن الزفاف كان مجانياً”.

وأعلنت “رينو” بأنها ستبلغ القضاء بأن غصن تلقى مبلغ 50 ألف يورو في حسابه الشخصي في إطار عقد رعاية بين الشركة الفرنسية وقصر فرساي.

وأكد مسؤولون في فرساي في بيان أن “رينو” طلبت استئجار قصر فرساي وبهو غراند تريانون لتنظيم عشاء في 8 تشرين الأول 2016″.

وحجز قصر فرساي وبهو غراند تريانون، وهي خدمة تبلغ قيمتها 50 ألف يورو، بناء على عقد رعاية وقعته رينو مع قصر فرساي في حزيران 2016 بقيمة 2.3 مليون يورو.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!