الرئيسيةما وراء الخبر

أهالي راشيا يدفعون ثمن كيدية هذا الحزب ونائبه

أشارت معلومات لموقع “دايلي ليبانون” أنه وفي سياق الخصومة السياسية منع أحد نواب قضاء راشيا  الذي ينتمي الى حزب فاعل فتح الطرقات في المنطقة من قبل جهة سياسية أخرى، على الرغم من أن الخطوة تنحصر في إطارها الإنساني بعيداً عن السياسة”.

وتضيف المصادر: “يبدو أن هذا العمل الإنساني إستفز أحد نواب المنطقة الذي أصدر أوامره بمنع فتح الطرقات، ليدفع أهالي منطقة راشيا ثمن الخلافات السياسية وكيديات هذا الحزب ونائبه في المنطقة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!