اخبار محلية

حزب الخضر اللبناني دعا الى تغليب لغة العقل والحوار

إعتبر حزب الخضر اللبناني أن “ارتفاع حدة الخطاب بين القوى السياسية والتيارات المختلفة وما نتج عنه من أحداث شهدتها الساحة السياسية اللبنانية والتطورات التي رافقتها، كادت ان تهدد السلم الأهلي الذي يتمسك به اللبنانيون جميعا”.
ورأى في بيان اليوم، أن “عدم الاتفاق على تشكيل حكومة حتى الآن، نتيجة لصراعات وتجاذبات ومحاصصات بين القوى السياسية من دون الالتفات الى مصالح لبنان واللبنانين، لم يعد من الجائز والمقبول”.
وأشار الى ان “الأوضاع التي يشهدها لبنان على الصعيدين الداخلي والخارجي وما يتهدده من أخطار خارجية وأزمات إقتصادية واجتماعية ومعيشية وبيئية تدعو الجميع الى تحمل مسؤولياتهم والتنازل لصالح لبنان وأهله والإسراع في تشكيل الحكومة من أهل الإختصاص والكفاءة ونظافة الكف تنهض بلبنان وتعمل على حل مشاكله على كل صعيد”.

وقال في بيانه: “نحن في حزب الخضر اللبناني من الداعين الى دولة القانون والمؤسسات ومن المؤمنين في حل أي خلاف أو نزاع بالطرق السلمية وعدم اللجوء إلى إستعمال أي نوع من أنواع العنف، والى الإحتكام الى المؤسسات الشرعية والمحافظة على السلم الأهلي وإعطائه الأولوية وإبعاد المؤسسات عن التجاذبات السياسية”.

ودعا القوى السياسية جمعيا الى “تغليب لغة العقل والحوار الهادىء بعيدا عن أي خطاب طائفي او مذهبي يثير النعرات وعدم الإحتكام الى السلاح تحت أية حجة كانت. لقد آن الأوان الى تغليب مصلحة لبنان واللبنانيين”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *